عريقات يدين إعلان نتنياهو ارتكاب جريمة حرب في حال انتخابه ويدعو دول العالم للجمه قبل فوات الأوان

طالب أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير د.صائب عريقات دول العالم بفرض العقوبات الفورية على إسرائيل، السلطة القائمة بالاحتلال، وإدانة تصريحات رئيس حكومتها التي أعلن خلالها عن ارتكاب جريمة حرب بفرض السيادة على غور الأردن وضم المستوطنات الإستعمارية حال فوزه في الانتخابات.

وأكد عريقات أن فلسطين ومعها قوة القانون الدولي وقرارات الأمم المتحدة والإجماع الدولي لا يعترفون بإجراءات سلطة الاحتلال وضمها غير القانوني للقدس واللطرون وهضبة الجولان وتعتبرها لاغية وباطلة. وقال: ” إن الحصانة التي منحها المجتمع الدولي لإسرائيل وتمتعها بثقافة الإفلات من العقاب هي التي شجعت نتنياهو في مطالبة الجمهور الإسرائيلي بانتخابه في حال ارتكابه جريمة أخرى”.

ودعا هذه الدول منفردة ومجتمعة للتحرك العاجل دون تأخير لردع نتنياهو وحلفائه، وانقاذ فرص السلام قبل فوات الأوان، واستثمار دورة الجمعية العامة للأمم المتحدة الـ74، لمساءلة سلطة الاحتلال، وتنفيذ قرارات الأمم المتحدة، وقال: ” إن وقف هذه الجرائم تشكل تحدياً لدول العالم، إما القبول بنهج القوة ومخالفة القانون أو إعلاء شأن الأمم المتحدة وتنفيذ قراراتها، والالتزام بمبادئهم وقيمهم وسيادة القانون”.

وجدد عريقات مطالبته للمدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية بفتح التحقيق الجنائي فوراً مؤكداً أن كل تأخير في محاسبة مجرمي الحرب الإسرائيليين يكلف شعبنا أرضه وأرواحه ثمناً لذلك، وأضاف” ماذا ينتظر المجتمع الدولي ومنابر العدل الدولية التي أنشئت من أجل تحقيق العدالة للقيام بواجبها؟ لقد حان الوقت لوضع سلطة الاحتلال في مكانها الطبيعي”، وإنجاز حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف وفي مقدمته حقه في تقرير المصيروالحرية والاستقلال في دولته على حدود 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

شاهد أيضاً

إصابة مواطن وتضرر ثلاث مركبات إثر اعتداء للمستوطنين شرق رام الله

أصيب مواطن بجروح في رأسه، وتضررت ثلاث مركبات، نتيجة اعتداء نفذه مستوطنون بحماية من جيش …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *