دبور: العمل الفلسطيني في لبنان يتميز بالاجماع الوطني حول مجمل القضايا والتحديات

قال سفير دولة فلسطين لدى الجمهورية اللبنانية اشرف دبور إن ما يميز العمل الفلسطيني في لبنان هو الاجماع الوطني حول مجمل القضايا والتحديات بما يضمن الحفاظ على العلاقات التاريخية التي تجمع الشعبين الشقيقين اللبناني والفلسطيني.

وأضاف دبور خلال لقائه تجمع الاعلاميين الفلسطينيين في لبنان، بحضور مسؤول ملف اعادة اعمار مخيم نهر البارد مروان عبد العال، اليوم الخميس، أن شعبنا متمسك بحقوقه الوطنية ويرفض كافة المحاولات التي تستهدف النيل منها، معتبرا أن حق العودة حق مقدس يجب الحفاظ عليه وبالتالي ضرورة دعم وكالة الاونروا باعتبارها شاهد أساسي على مأساتنا وعودتنا.

واعتبر دبور أن زيارة الوفد الإعلامي هي مناسبة للتواصل والحوار بين كافة مكونات شعبنا، ومناقشة التحديات التي تواجهنا في ظل الهجمة الأميركية الإسرائيلية على مشروعنا الوطني، وسبل مواجهتها كل في موقعه.

وأوضح أن اللقاء يهدف الى بناء ارضية تفاعل لمعالجة كافة التحديات التي يعاني منها شعبنا في لبنان، وحقه بالعيش حياة لائقة وكريمة إلى حين عودته إلى وطنه فلسطين.

بدوره، أكد الوفد أن الهدف من التجمع هو ايجاد إطار إعلامي يعمل بتنسيق كامل بحيث يدعم الموقف الفلسطيني في لبنان، ويسلط الضوء على الوضع الفلسطيني بشكل عام.

وجرى خلال اللقاء نقاش بناء حول مجمل القضايا التي تهم أبناء شعبنا في مخيمات لبنان، حيث طرح الوفد العديد من الاسئلة والتساؤلات وتم نقاشها من كافة جوانبها.

وفي سياق متصل، التقى استقبل السفير دبور، نقيب أطباء الاسنان في فلسطين إسماعيل ملحم على رأس وفد من النقابة، بحضور رئيس رابطة أطباء الأسنان الفلسطينيين في لبنان حسن الناطور.

ووضع دبور الوفد في صورة الأوضاع الحياتية والمعيشية الصعبة التي يعيشها أبناء شعبنا في المخيمات، والتقديمات التي تقوم بها منظمة التحرير الفلسطينية ومؤسسة الرئيس محمود عباس للتخفيف من معاناتهم على كافة المستويات.

شاهد أيضاً

26 مقاطعة فرنسية توقع ميثاق صداقة مع محافظة القدس

وقع سفير فلسطين لدى فرنسا سلمان الهرفي، ورئيس مقاطعة لوار اتلانتيك الفرنسي فيليب غروفاليه، ورؤساء …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *