كحيل: الرئيس عباس طلب الإعداد لانتخابات تشريعية ثم رئاسية بفارق زمني بسيط

كشف المدير التنفيذي للجنة الانتخابات المركزية، هشام كحيل، تفاصيل طلب الرئيس محمود عباس، من رئيس اللجنة، حنا ناصر، بشأن الانتخابات العامة المقبلة.

وقال كحيل، في تصريح خاص لـ “دنيا الوطن”: إن الرئيس عباس طلب من لجنة الانتخابات، الإعداد لانتخابات تشريعية، تليها انتخابات رئاسية، بينهم فارق زمني بسيط، مشيراً إلى أنه لم يحدد موعداً للانتخابات أو الفارق الزمني.

وأضاف كحيل: “الرئيس عباس طلب لقاء الدكتور ناصر؛ لمواصلة الاتصالات مع كافة القوى والأحزاب والفصائل والمؤسسات ذات العلاقة؛ لتنفيذ الانتخابات العامة”.

وتابع: “لجنة الانتخابات المركزية، اجتمعت اليوم، وتم إطلاع أعضائها على تفاصيل اللقاء مع الرئيس عباس، وسيتبع ذلك لقاءات مع الفصائل والمؤسسات ذات العلاقة، كما سيكون لنا زيارة لقطاع غزة للقاء قيادة حماس”.

واستطرد كحيل: “الرئيس عباس لم يحدد موعد الانتخابات، وذلك سيأتي بعد اللقاءات التي ستجريها اللجنة مع الفصائل، ولدينا جهد يجب أن يزامنه تحرك كل القوى لعودة الحياة الديمقراطية لفلسطين”.

يذكر، أن الرئيس عباس التقى رئيس لجنة الانتخابات المركزية حنا ناصر في رام الله، وكلفه بالبدء بالتحضير للانتخابات العامة، وذلك في إطار استعداد الرئيس لإصدار مرسوم رئاسي بموعد تلك الانتخابات.

وقال الرئيس عباس، خلال خطابه بالأمم المتحدة: إنه سيصدر مرسوماً رئاسياً للانتخابات العامة في الضفة الغربية وقطاع غزة والقدس، محملاً الجهة التي تعطل الانتخابات المسؤولية أمام المجتمع الدولي.

دنيا الوطن – أحمد جلال

شاهد أيضاً

مستوطنون بحماية جيش الاحتلال يمنعون المزارعين من قطف الزيتون شمال شرق رام الله

منع مستوطنون، اليوم الجمعة، أهالي قريتي برقة وبيتين شمال شرق رام الله، من قطف ثمار …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *