النجاح.. الأولى فلسطينيا وضمن أفضل 46 جامعة عربيا

وفقا لتنصيف QS العالمي..

حصلت جامعة النجاح الوطنية، على المرتبة الاولى فلسطينياً والـ(50) عربياً، وفقاً لتصنيف QS العالمي.

وأكد رئيس جامعة النجاح الوطنية أ.د ماهر النتشة اليوم الأربعاء ، حصول الجامعة على تصنيف عالمي جديد QS، ما يمثل انجازاً كبيراً للجامعة رغم الامكانات المحدودة التي تمتلكها الجامعة مقارنة بالجامعات الأخرى المنافسة على المستوى العربي والعالمي.

وأوضح د. النتشة في مؤتمر صحفي عقده في مكتبه بالجامعة، أن جامعة النجاح الوطنية منذ العام منذ العام 2015 وحتى الآن تقدمت 15 مركزاً في التصنيف العالمي الجديد.

مشيراً إلى أن 131 جامعة عربية تأهلت من بينها 6 جامعات فلسطينية، تأهلت للمنافسة على التصنيف ضمن 10 معايير تعتمدها مؤسسة التصنيف.

وتابع النتشة:” تم قبول (6000) طالب وطالبة خلال العام الاكاديمي(2019-2020) ليزيد مجموع الطلبة عن (24) ألف طالب وطالبة، وكل عام هناك برامج اكاديمية جديدة، حتى الان هناك (20) برنامج في هيئة الاعتماد والجودة، وبعض البرامج الاخرى تم اعتمادها في العديد من التخصصات”.

وأضاف النتشة:” أن جامعة النجاح الوطنية حصلت على المركز 46 عربياً حيث تقدمت 4 مراكز عن العام الماضي لتكون بذلك الجامعة الفلسطينية الوحيدة ضمن قائمة أفضل 50 جامعة عربية، لتتصدر المركز الأول فلسطينياً، كما وتساهم جامعة النجاح بما نسبته (37%) من انتاج البحث العلمي في فلسطين”.

وأكد أن نتائج التصنيف أظهرت أن أداء الجامعة ككل في العام الحالي في جميع المعايير مجتمعة كان أعلى من المتوسط الحسابي لأداء الجامعة العربية بنسبة 9%، أما نتائج أداء الجامعة ككل في جميع المعايير مجتمعة كان أعلى من المتوسط الحسابي لأداء الجامعات الفلسطينية الأخرى بنسبة 40% مما أعطى الصدارة والتمييز لجامعة النجاح على مستوى فلسطين.

وتم في نسخة هذا العام تقييم ست جامعات فلسطينية، حيث احتلت النجاح المركز الأول فلسطينياً بعد أن كانت في المركز الثاني في ذات التصنيف العام الماضي.

جاءت صدارة جامعة النجاح الوطنية فلسطينياً اعتماداً على أداء الجامعة في عشرة معايير يعتمدها التصنيف العالمي وهي:

  1. السمعة الأكاديمية للجامعة، من خلال استطلاع رأي شمل 90 ألف أكاديمي من جميع أنحاء العالم.
  2. سمعة الجامعة في سوق العمل (السمعة التشغيلية)، من خلال استطلاع رأي شمل 45 ألف أفضل مشغل من جميع أنحاء العالم.
  3. نسبة الأساتذة للطلبة.
  4. عدد الاقتباسات لكل مقالة منشورة حسب قاعدة البيانات العلمية Scopus
  5. عدد المقالات المنشورة لكل عضو في الكادي الأكاديمي حسب قاعدة البيانات العلمية Scopus.
  6. التأثير على شبكة الانترنت حسب تصنيف Webometrics.
  7. نسبة حملة درجة الدكتوراه في الجامعة من أعضاء هيئة التدريس.
  8. نسبة الطلبة الأجانب من جميع الطلبة.
  9. نسبة المدرسين الأجانب من أعضاء هيئة التدريس.
  10. التعاون البحثي الدولي.

وفي خطتها الاستراتيجية ورؤيتها راعت جامعة النجاح مختلف المعايير الدولية لتصنيف الجامعات فعلى سبيل المثال لا الحصر: وضعت الجامعة محور البحث العلمي كمحور رئيس لخطتها حيث عمدت من خلاله إلى تعزيز البحث العلمي وتشجيع الباحثين ومكافأتهم مما انعكس على عدد الباحثين في الجامعة ونوعية أبحاثهم وجودتها حيث باتت أبحاثهم مرجعاً رئيساً حول العالم مما ساعد على إرتفاع مؤشر الإقتباسات المأخوذة من أبحاث باحثي الجامعة.

كما تحرص الجامعة على اختيار نخبة من الأكاديميين خصوصاً حملة الدكتوراة من الجامعات العالمية، فضلاً عن تعزيز عدد طلبتها وأساتذتها الأجانب من خلال توقيع العشرات من الاتفاقيات الدولية للتبادل الأكاديمي والطلابي وتأسيس معهد اللغة العربية للناطقين بغيرها في الجامعة والذي يستقبل عشرات الطلبة الأجانب كل فصل.

وعلى مستوى التعاون البحثي الدولي، وهو أحدث المعايير التي تمت إضافتها لتصنيف QS، فقد حققت جامعة النجاح الوطنية نقلة نوعية في هذا المجال من خلال علاقات التوأمة واتفاقيات التبادل الأكاديمي مع عشرات الجامعات العالمية ومؤسسات التعليم العالي، بالإضافة إلى المراكز العلمية العالمية كمركز سيرن العالمي لفيزياء الطاقة، مجسدةً جسراً من التعاون البحثي الدولي والتبادل الأكاديمي والطلابي.

وتقدّمت جامعة النجاح الوطنية في تصنيف QS أربعة مراكز على مستوى الوطن العربي و15 مركزاً عربياً خلال السنوات الخمس الماضية، كما استطاعت أن تحقق تقدّماً ملحوظاً في غالبية المعايير الخاصة بالتصنيف، مما يعكس التطور المستمر الذي تحققه الجامعة في هذا التصنيف لتحجز مكانها بين أكبر الجامعات العربية.

ويأتي تصدر جامعة النجاح للجامعات الفلسطينية في تصنيف QS استكمالاً لسلسلة إنجازاتها الممتدة منذ سنوات، وتكملةً للإنجازات التي حققتها الجامعة مؤخراً في مختلف التصنيفات والجوائز العالمية التي شاركت فيها، فهي الجامعة العربية الوحيدة التي وصلت إلى التصفيات النهائية لجوائز الأوسكار في التعليم العالي الصادر عن مؤسسة التايمز للتعليم العالي، لتكون من بين أفضل ثماني جامعات على مستوى قارة آسيا في التصنيف، كما احتلت المركز الأول فلسطينياً ومن أفضل 301 عالمياً حسب تصنيف التأثير المجتمعي لتحقيق أهداف التنمية المستدامة الصادر عن مؤسسة التايمز للتعليم العالي.

وفي تصنيف ويبومتركس العالمي حافظت جامعة النجاح الوطنية على مركزها الأول فلسطينياً فضلاً عن احتلالها المركز 22 عربياً، ومن أبرز الجامعات عالمياً في التصنيف، وتجسيداً لأحد أهم محاور خطتها الاستراتيجية المقبلة بأن تكون جامعة خضراء، فقد حصدت النجاح المركز الثاني فلسطينياً والمركز 311 عالمياً حسب التصنيف العالمي للجامعات الخضراء Green Metrix، والمركز الثاني فلسطينياً و36 عربياً حسب تصنيف الجامعات العالمي Uni Rank.

للاطلاع على قائمة تصنيف QS الخاص بالمنطقة العربية للعام 2020 من خلال الرابط التالي:

https://bit.ly/2q0phRx

النجاح الاخباري

شاهد أيضاً

الشيخ: حلول الاحتلال الأمنية والعسكرية في غزة لن تفضي إلى الأمن والاستقرار

اعتبر وزير الشؤون المدنية وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ، اليوم الخميس، أن حلول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة عشر − ثمانية =