تونس تدين العدوان الإسرائيلي على القطاع وتجدد دعمها الثابت للقضية الفلسطينية

أدانت تونس بشدة، الاعتداءات الإسرائيلية على أبناء شعبنا في قطاع غزة.

جاء ذلك في بيان أصدرته وزارة الشؤون الخارجية التونسية، الليلة، أعربت خلاله عن تعازيها للشعب الفلسطيني بالشهداء الذين ارتقوا في القطاع بسبب العدوان الإسرائيلي.

وفي بيان منفصل لمناسبة الذكرى الخامسة عشرة لاستشهاد القائد الرمز ياسر عرفات، جددت تونس دعمها الثابت للقضية الفلسطينية ووقوفها إلى جانب شعبنا في نضالاته، من أجل استرداد حقوقه الوطنية المشروعة وإقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس.

وأشاد البيان الصادر عن “الخارجية التونسية”، بنضالات الشهيد ياسر عرفات الذي قاد مسيرة النضال الفلسطيني لأكثر من أربعة عقود وكرّس حياته خدمة لقضايا وطنه وشعبه ورفاقه من الرعيل الأول، لاسترجاع الحقّ الفلسطيني وتثبيته جيلا بعد جيل، عبر كفاح الشعب الفلسطيني المرابط وقوافل الشهداء التي قدمها من مختلف أطيافه وانتماءاته.

وأكد التزام تونس الثابت بدعم الشعب الفلسطيني، ودعا المجتمع الدولي والأطراف المعنية إلى إلزام الاحتلال باحترام قرارات الشرعية الدولية، لا سيّما قرارات مجلس الأمن الدّولي.

وأعرب عن ثقة تونس بأن إرادة أبناء فلسطين “شعب الجبّارين” ستنتصر في النهاية، مهما اشتدت الأزمات وتتالت المحن وتعدّدت الاعتداءات.

شاهد أيضاً

البرلمان العربي يُدين بشدة العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة

أدان رئيس البرلمان العربي مشعل السلمي، بأشد العبارات عدوان قوات الاحتلال الإسرائيلي على أبناء شعبنا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

14 + ستة =