فتح تطالب حماس بوقف مفاوضاتها مع إسرائيل

طالبت حركة فتح على لسان المتحدث باسمها أسامة القواسمي، حماس بوقف مفاوضاتها العبثية مع إسرائيل فوراً، معتبرة ما تقوم حماس من مفاوضات تجاوزاً خطيراً للمصالح الوطنية العليا، ومصلحة إسرائيلية استراتيجية تهدف من ورائها لفصل قطاع غزة، وضرب التمثيل الفلسطيني.

واكد القواسمي في تصريحات صحفية، اليوم الثلاثاء، إن حماس وطيلة 22 عاماً- منذ توقيع اتفاق أوسلو- وهي تخون وتكفر من يتفاوض مع إسرائيل، متجاهلة أن منظمة التحرير الفلسطينية كانت تفاوض علانية وهدفها إنهاء الإحتلال الإسرائيلي لأراضي دولة فلسطين ومتمسكة بالثوابت الوطنية لشعبنا، ولطالما طالبت حماس بوقفها، واليوم وبعدما توقفت المفاوضات تأتي حماس لتجري مفاوضات مباشرة وغير مباشرة، بدأت سرية حتى افتضح أمرها، متسائلاً عن هذا التناقض المريب لمواقفها من حيث المبدأ.

وشدد القواسمي على ان حماس تتفاوض مع إسرائيل على قضايا سياسية تحاول تغليفها بملف تبادل أسرى، مؤكداً أن مفاوضات حماس- إسرائيل تجري حول قضية واحدة وهو مخطط فصل قطاع غزة عن دولة فلسطين، التي حاولت إسرائيل منذ عام 1956 تنفيذه، لكنها فشلت بفضل وعي شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية، وهي الآن ترى في حماس الفرصة السانحة لتنفيذ مخططها.

وأضاف القواسمي: “الجهة الوحيدة المخولة رسمياً وشعبياً وقانونياً باجراء مفاوضات أو وقفها أو إبرام إتفاقيات أياً كان نوعها هي منظمة التحرير الفلسطينية صاحبة الولاية القانونية والشرعية والمعترف بها دولياً، ولا يحق لأي فصيل إجراء مفاوضات مع إسرائيل على حدا”.

شاهد أيضاً

موغيريني: حل الدولتين والقدس عاصمة لكليهما الحل الوحيد لتسوية الصراع

أكد الاتحاد الأوروبي، اليوم الإثنين، أن حل الدولتين هو الحل الواقعي الوحيد لتسوية الصراع بين …

اترك رد

Translate »