عريقات: نتنياهو دمر حل الدولتين وتصريحاته حول القدس تؤكد ذلك

قال الدكتور صائب عريقات رئيس طاقم المفاوضات الفلسطيني مع اسرائيل ان رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو دمر كل الامكانيات على الارض لتحقيق حل الدولتين وفق الرؤية الدولية.

وقال عريقات ان رئيس الوزراء الاسرائيلي عمل على تدمير حل الدولتين خلال السنوات الماضية مشيرا الى ان الجانب الفلسطيني وعلى راسه الرئيس محمود عباس بذل كل جهد من اجل انجاح خيار الدولتين مما دفع الفاتيكان الى الاعتراف بالدولة الفلسطينية قبل ايام حيث وصف البابا فرنسيس الرئيس محمود عباس بملك السلام خلال زيارته الاخيرة الى روما .

ودعا عريقات الدول الاوروبية التي لم تعترف بحق اقامة الدولة الفلسطينية الى القيام بما قام به الفاتيكان من اجل دعم الحقوق الفلسطينية المشروعة وفق القوانين والاعراف الدولية.

وقال عريقات ان تصريحات بنيامين نتنياهو حول القدس وملكية اليهود لها قال عريقات ان هذه التصريحات تنفي الوجود والتاريخ الاسلامي ممثلا بالمسجد الاقصى والوجود المسيحي ممثلا بكنيسة القيامة مما يعني انه دمر اي جهد لاحياء السلام .

وقال عريقات ان نتنياهو لا يريد تحقيق السلام مشيرا الى ان تعينه سلفان شالوم اكبر دليل على ذلك لان شالوم لا يؤمن بحل الدولتين كما انتقد عريقات اعلان وزراء اسرائيليون نيتهم نقل مكاتب وزاراتهم الى القدس الشرقية وهو الامر المخالف لكل الاتفاقيات والمواثيق الدولية كون القدس الشرقية منطقة محتلة وفق القانون الدولي.

وعلى الرغم من انتقادات عريقات للتصريحات والمواقف الاسرائيلية الا انه قدم قائمة من المطالب من قبل للعودة الى إلى طاولة المفاوضات، مشيرا الى ان ابرزها ان على رئيس حكومة اسرائيل بنيامين نتنياهو ان يعترف بحقوق الشعب الفلسطيني والالتزام بحل الدولتين. كما تتضمن الشروط الافراج عن الدفعة الرابعة من الاسرى القدامى ما قبل اوسلو والتي توقفت العام الماضي ووقف توسيع المستوطنات”.

وحول المبادرة الفرنسية بشأن استئناف المفاوضات قال عريقات “إن اللجنة العربية ورئيستها، مصر، تجري مناقشة لهذه المبادرة بشأن إمكانية تقديم طلب آخر لمجلس الأمن الدولي، ونحن ممتنون للفرنسيين لذلك.”

شاهد أيضاً

“ثوري فتح” يدعو الإدارة الأميركية للتراجع عن إعلان ترامب

شدد على ضرورة استمرار الحراك الجماهيري حتى الانعتاق من الاحتلال طالب المجتمعين في اسطنبول بالارتقاء …

اترك رد

Translate »