إحياء ذكرى النكبة في أثينا

أحيت سفارة دولة فلسطين في أثينا الذكرى الـ 67 للنكبة، وذلك في قصر الموسيقى ميغارون.

وتخلل المهرجان عمل فلكلوري ثقافي يوناني –فلسطيني مشترك وبمشاركة فرقة سرية رام الله الأولى والعازف والمغني اليوناني فاسيليسسكو لاسو أشهر الفرق اليونانية للرقص الشعبي من كريت تحت شعار ‘انا باقون ما بقي الزعتر والزيتون’.

وحضر الحفل نائب رئيس الوزراء، وزير الثقافة زياد أبو عمر وأكثر من مئتي وخمسين من الوزراء والبرلمانيين اليونان، وممثلو الوزارات المختلفة وجميع الأحزاب اليونانية ورؤساء بلديات ولجان التضامن والنقابات وممثلون عن الكنيسة الأرثوذكسية وسفراء دول شقيقة وصديقة وصحفيين وكتاب، بالإضافة إلى أبناء الجالية الفلسطينية والعربية.

وشكر سفير دولة فلسطين لدى اليونان مروان طوباسي في كلمته لهذه المناسبة الجمهور بمشاركتهم بهذا المهرجان، مذكرا بأنه تم تشريد من الشعب الفلسطيني من أرضه عام ، وأن الاحتلال دمر بالكامل أكثر من قرية فلسطينية.

ونقل السفير تحيات الرئيس محمود عباس وتحيات كافة أبناء الشعب الفلسطيني في الوطن والشتات ومخيمات اللجوء القسري.

وتابع طوباسي: إننا نعمل لحياة أفضل بالقيم المشتركة التي تربط شعبي اليونان وفلسطين، قيم الحرية، والديمقراطية والعدالة والكرامة الوطنية، ونستذكر انتصار الشعب اليوناني على النازية، فالفلسطينيون أيضا سيأخذون القيم نفسها حتما وصولا إلى وطن حر يعيش فيه الشعب الفلسطيني بأمن وسلام واستقلال، وطن لا يوجد فيه قهر ولا استيطان ولا احتلال.

وثمن السفير تضامن الشعب اليوناني الدائم مع فلسطين، معربا عن أمله بأن تقوم الحكومة اليونانية والبرلمان بالاعتراف بالدولة الفلسطينية على حدود الرابع من حزيران عام وعاصمتها القدس.

شاهد أيضاً

سفير فلسطين لدى أنقرة: ترامب أراد دخول تاريخ الحركة الصهيونية بقراره

خلال كلمته بمظاهرة حاشدة في إسطنبول، شارك فيها مئات الآلاف، رفضا للقرار الأمريكي بشأن القدس …

اترك رد

Translate »