الجالية الفلسطينية في أوزبكستان تؤكد دعمها لخطاب الرئيس في ذكرى النكبة

جددت الجالية الفلسطينية في جمهورية أوزبكستان، تمسكها بحق العودة، وأعلنت دعمها التام لما تضمنه خطاب الرئيس محمود عباس في ذكرى النكبة، بأن لا شرعية لما يقوم به الاحتلال من استيطان، وأن القدس الشرقية جزء لا يتجزأ من الأرض الفلسطينية المحتلة عام 1967م، وهي العاصمة الأبدية والخالدة لدولتنا الفلسطينية المنشودة.

وأكدت الجالية، في بيان صدر خلال تجمع في سفارة فلسطين لدى أوزبكستان، دعمها الكامل للسياسة الحكيمة للرئيس عباس، ولمواقفه الصلبة في الدفاع عن الثوابت الفلسطينية، وعن حقوق شعبنا الوطنية المشروعة وغير القابلة للتصرف، كما حددتها المواثيق والأعراف الدولية، ونصت عليها قرارات الأمم المتحدة.

كما أكدت على ما تضمنه خطاب سيادته بضرورة مواصلة مقاومة الاحتلال وتعريته وعزل السياسات الإسرائيلية وإدانتها وتقديم المسؤولين الذين ارتكبوا جرائم حرب للمحكمة الجنائية الدولية.

شاهد أيضاً

وقفة تضامنية احتجاجا على فتح السفارة الأمريكية في القدس وارتكاب جيش الاحتلال الإسرائيلي المجازر بحق شعبنا في غزه

أقامت الجاليه الفلسطينيه في مدينة بريمن وقفة تضامنية أحتجاجا على فتح السفاره الامريكيه في القدس …

اترك رد