عساف: العلم الفلسطيني سيبقى مرفوعا وستقوم الدولة الفلسطينية وسينتهي الاحتلال

لمناسبة الذكرى ال 48 للنكسة، قام رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان الوزير وليد عساف وبمشاركة برلمانيين وناشطين بلجيكيين برفع علم فلسطين فوق سارية مثبتة على خزان ماء بارتفاع 37 مترا بين قريتي بلعين وكفر نعمة غرب مدينة رام الله .

وقال عساف ان هذا العلم سيبقى مرفوعا وستقوم الدولة الفلسطينية باذن الله وسينتهي الاحتلال.

واضاف عساف ان رفع العلم في هذا اليوم وفي قرية بلعين تحديدا لهو تاكيد على مواصلة شعبنا لكفاحه الوطني حتى انهاء الاحتلال وهدم الجدار وكل المستعمرات حتى رحيل اخر جندي اسرائيلي من اراضي دولتنا .

واكد رئيس الهيئة ان الفلسطينيون تواقون للسلام ولكن السلام الذي يبنى على اساس قيام دولة فلسطين ويحيا شعبنا كباقي شعوب العالم في دولة حرة مستقلة وعاصمتها لقدس
ونؤكد ونحن نرفع هذا العلم ان نموذج المقاومة الشعبية في بلعين هو نموذج نستمد منه القوة والافكار الخلاقة التي تساهم في مقاومتنا الشعبية في كافة المواقع محييا كافة لجان المقاومة الشعبية في الوطن ومترحما على شهدائها وشهداء شعبنا معاهدا دمئاهم الطاهرة المضيى قدما حتى دحر الاحتلال واقامة دولتنا المستقلة خلف قيادتنا والرئيس محمود عباس.

وسبق رفع العلم اطلاع الوفد البلجيكي على انتهاكات الاحتلال اليومية وحالة بلعين كانموذج للمقاومة الشعبية وذلك في قاعة المجلس القروي.

كما وتضمنت فعالية اليوم إضافة إلى رفع العلم الفلسطيني وضع لافتات تعريفية عن قصة المقاومة الشعبية وصمود قرية بلعين في وجه الاحتلال على مدار عشر سنوات ونصف خلال مقاومة الجدار والمستوطنات التي خلفه، وقد عثلقت اللافتات باللغة الإنجليزية والعربية على أعمدة الكهرباء، لتكن شاهد أخر على صمود القرية وتحاكي كل زائريها وتر وي القصة للأجيال القادمة، وخلال هذء الجزء من الفعالية كانت قوات الاحتلال الإسرائيلية تتمركز بين أشجار الزيتون تتاهب لإفشال هذه الفعالية.

شاهد أيضاً

“عدم الانحياز” في “اليونسكو” تدين قرار ترامب بشأن القدس

أدانت مجموعة دول عدم الانحياز في منظمة “اليونسكو” قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن القدس. …

اترك رد

Translate »