إحراق كنيسة الطابغة: المئات ينددون بالجريمة

تظاهر قبيل ظهر اليوم، السبت، المئات من أبناء عرب الداخل على مدخل كنيسة الطابغة (كنيسة خبز وسمك)، على الضفاف الشمالية لبحيرة طبرية، وذلك استمرارا لحملة التضامن وتنديدا بجريمة إحراق الكنيسة.

وندد المتظاهرون بالجريمة التي ارتكبها عنصريون يهود، يوم أمس الأول، ما أدعى إلى إحراق أجزاء كبيرة منها، كما أتت النيران على محتويات تاريخية هامة.

ووصل المئات من أبناء قرى الجليل للتضامن والتنديد بهذه الجريمة النكراء، ومطالبة الشرطة ببذل أقصى الجهود ومنتهى الجدية للكشف عن المجرمين.

وتوقف المتظاهرون أمام مبنى الكنيسة، حيث تحدث الأب الراعي للكنيسة غريغوري أمام الحضور بتأثر بالغ، وندد بهذه الجريمة، داعيا إلى الرد بما أسماه الرد المسيحي المسالم، مطالبا الشرطة بالكشف عن الجناة.

وأضاف: نحن حتى الآن لم ننطق بكلمة ضد أحد، ولكن نأمل أن يتحمل المسؤولون في هذه البلاد المسؤولية تجاه جميع المواطنين وحمايتهم.

شاهد أيضاً

الرئيس يستقبل المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط

استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، في مقر إقامته في اسطنبول، مساء اليوم الأربعاء، نائب …

اترك رد

Translate »