الطيبي يطرح حرق كنيسة الطابغة في خطابه بالكنيست مقتبساً من انجيل متى

ألقى النائب احمد الطيبي، رئيس الحركة العربية للتغيير ( القائمة المشتركة ) ، خطاباً في أعقاب الاعتداء بحرق كنيسة الطابغة من قبل يهود متطرفين، تطرق من خلاله الى الاعتداءات المتكررة التي تتعرض لها الأماكن الدينية ورجال الدين.

وقال الطيبي : منذ عام 2009 تم الاعتداء وحرق 43 مسجداً وكنيسة . منذ عام 2011 كانت 17 حادثة اعتداء، ولم يتم الوصول للفاعلين وتقديم لائحة اتهام ضد أي من المرتكبين في هذه الحوادث. الاعتداء على كنيسة الطابغة لم يحدث من فراغ حيث ان الكهنة المسيحيين يُعتدى عليهم في أزقة البلدة القديمة ويبصق عليهم المتطرفون اليهود مراراً.
وتطرق الطيبي الى تاريخ هذه الكنيسة قائلاً : انها احدى اهم الكنائس في الشرق الأوسط، حيث السيد المسيح اطعم الجياع وهي رمز للعطاء وعمل الخير ومساعدة الآخرين. لذلك فإن الأمر فظيع بأضعاف.
واقتبس الطيبي في ختام خطابه التطويبات من أنجيل متى قائلاً : طوبى للمطرودين من أجل البر، لانّ لهم ملكوت السماوات،
طوبى لكم إذا عيروكم وطردوكم وقالوا عليكم كل كلمة شريرة من اجلي كاذبين، افرحوا وتهللوا، لانّ أجركم عظيم في السماوات فانهم هكذا طردوا الانبياء الذين قبلكم .

شاهد أيضاً

توصية بمحاكمة مسؤول سابق بمجلس الأمن القومي الإسرائيلي بتهمة الفساد

أوصت الشرطة الإسرائيلية بتقديم لائحة إتهام ضد نائب رئيس مجلس الأمن القومي الإسرائيلي السابق، أفريئيل …

اترك رد

Translate »