عباس زكي يقدم واجب العزاء لأسرة الشهيد النجار

قال عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والمفوض العام للعلاقات العربية والصين الشعبية أن ارتقاء الشهيد أحمد ابراهيم النجار الى جوار ربه أصبح رمزا لكل المناضلين الشرفاء والأحرار الذين يقاتلون في سبيل الحرية والكرامة ورفع الظلم والقهر عن شعبنا الفلسطيني البطل.

جاء ذلك في كلمة القاها زكي ليلة أمس في بيت عزاء الشهيد النجار الذي اغتالته قوات الاحتلال الاسرائيلي بدم بارد في قرية بورين في محافظة نابلس. وقال ان هذه الجريمة تأتي في سياق الجرائم التي ترتكبها سلطات الاحتلال الإسرائيلي بحق الأطفال الفلسطينيين ضاربة بعرض الحائط كل القوانين الدولية، ومتحدية ارادة المجتمع الدولي الذي ينادي بحرية الشعب الفلسطيني وحقوقه المشروعة، وأضاف أن الشهيد النجار عاش شابا يافعا نقيا طاهرا واختاره الله عز وجل شهيدا ليحتل منزلة رفيعة بين الشهداء والصديقين، ومضى على طريق الشهداء الرجال العظماء الذين سبقوه الى الشهادة أمثال الشهيد ابو عمار وابو جهاد وابو الوليد وزياد ابو عين وغيرهم الاف الشهداء الذين مضوا على درب الحرية والاستقلال، وأضاف أن الشهيد النجار رحل جسدا ولكنه سيبقى في ذاكرة الأجيال القادمة وسيبقى في سجل الخالدين حتى يوم القيامة.

وأكد زكي أن دم الشهيد النجار الطاهر سيكون منارة مضيئة في نهاية النفق الذي سيؤدي حتما الى انتصار شعبنا, وزوال هذا الاحتلال الغاشم عن أرضنا، على طريق بناء دولتنا الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشريف. ووجه زكي تحية اجلال واكبار واعتزاز لوالد الشهيد ووالدته وأسرته وأهالي بورين، وقال نحن جميعا نشعر بالفخر والاعتزاز بهذا الشهيد الذي صنع بمقاومته المحتل نموذجا ورمزا في النبل والشرف والطهر لكل الشرفاء من أبناء شعبنا.

وقد رافق زكي في زيارته كل من سرحان دويكات عضو المجلس الثوري لحركة فتح وجهاد رمضان امين سر حركة فتح اقليم نابلس وطلال دويكات المحافظ السابق لمحافظة جنين.

شاهد أيضاً

الرجوب: لا دولة فلسطينية دون إنهاء الإنقسام ووحدة وطنية

قال أمين سر اللجنة المركزية اللواء جبريل الرجوب على أن حركة فتح، أن اللجنة المركزية …

اترك رد

Translate »