جامعة كيب تاون تشهد نقاشا ساخنا حول مقاطعة الجامعات الإسرائيلية

موفد ‘وفا’:

شهدت جامعة كيب تاون الواقعة في أقصى جنوب جمهورية جنوب إفريقيا، حلقة نقاش ساخنة، نظمها متضامنون مع الشعب الفلسطيني، وحضرتها شخصيات أكاديمية مرموقة، ومن ضمنها إدارة الجامعة، للمطالبة برفع توصية لمقاطعة الجامعات الإسرائيلية.

وقال الناشط من أجل فلسطين، عضو مجلس حركة مقاطعة إسرائيل وسحب الاستثمارات منها وفرض العقوبات عليها ‘BDS’، برام هانيكوم، لوكالة ‘وفا’، إن ‘مجرد طرح هذا الملف ضمن فعاليات أسبوع الآبارتيد الإسرائيلي في جنوب إفريقيا، على مسمع ومرأى من إدارة الجامعة، والرأي العام المحلي، يعد كسرا لكل أنواع المحرمات التي كانت مفروضة في السابق’.

وأضاف أن ‘المسألة ليست سهلة ونحن ندرك ذلك، ولكن فتح الحديث وتشكيل تكتلات طلابية وأكاديمية وتضامنية من داخل وخارج الجامعة، من أجل مساندة هذا التوجه، سيلفت انتباه كبريات الجامعات العالمية، سيما وأن جامعة كيب تاون هي الأولى على جنوب إفريقيا وعموم جامعات القارة الإفريقية، وتتمتع بسمعة دولية حسنة، واحتلت الترتيب 102 وفق تصنيف الجامعات في العالم مؤخرا’.

ومن جهة أخرى، قدمت فرقة ‘LNN’ الشبابية الشهيرة، عرضا كوميديا على مسرح باكستر التابع لجامعة كيب تاون، ضمن الفعاليات المعد لها في أسبوع الآبارتيد الإسرائيلي الذي بدأ في الثاني من آذار هذا الشهر، في كافة مدن ومقاطعات جنوب إفريقيا.

وألقى مسؤول الثقافة والإعلام في سفارة فلسطين، تامر المصري، كلمة أمام مئات الطلبة والمتضامنين مع الشعب الفلسطيني، الذين حضروا العرض، أكد خلالها دور الحركة التضامنية العالمية في هدم صنم الآبارتيد البائد.

وشدد المصري على ضرورة أن تكون القطاعات التضامنية مع الشعب الفلسطيني في جنوب إفريقيا، ملهما ونموذجا لكافة المؤمنين بقيم العدالة والسلام في العالم، من أجل نزع الشرعية عن الاحتلال الإسرائيلي للأراضي الفلسطينية المحتلة عام 1967.

شاهد أيضاً

وقفة تضامنية احتجاجا على فتح السفارة الأمريكية في القدس وارتكاب جيش الاحتلال الإسرائيلي المجازر بحق شعبنا في غزه

أقامت الجاليه الفلسطينيه في مدينة بريمن وقفة تضامنية أحتجاجا على فتح السفاره الامريكيه في القدس …

اترك رد