وفد من mcc يتفقد المشاريع التي ينفذها للمتضررين من خلال ملتقى النجد

زار وفد من لجنة المونونايت المركزية mcc برئاسة مدير مكتب فلسطين جوانا بيرغر قطاع غزة امس.

وتفقد الوفد الذي ضم بالاضافة الى بيرغر كل من دان بيرغر وكول ويي ومري ريمبيل وألان المناطق المدمرة في بيت حانون والشجاعية كما تفقدوا مجموعة المشاريع التي تمولها mcc من خلال مؤسسة ملتقى النجد التنموي.

وكان في استقبال الوفد مدير عام مؤسسة ملتقى النجد خالد ابو شرخ ورئيس مجلس الادارة رفقة الحملاوي ومدير البرامج د.رأفت حسونة وموظفو المؤسسة.

وزار الوفد مجموعة من المنازل المدمرة الذي اعاد متلقى النجد ترميمها وتأهيلها للسكن واعادة اصحابها للسكن فيها وذلك في مدينة بيت حانون والشجاعية وأبدى الوفد صدمته من حجم الدمار وفي الوقت ذاته قدرة ملتقى النجد على العمل وترميم العديد من المنازل وجعلها صالحة للسكن بنسبة 100% كما تقول رئيسة الوفد جوانا.

واستمع الوفد الزائر الى شرح مفصل من ابو شرخ حول الاوضاع الاقتصادية والمادية الكارثية التي يمر بها القطاع نتيجة الحصار المفروض وتباطؤ المجتمع الدولي في عملية اعادة اعمار ما دمره العدوان الاسرائيلي الاخير على قطاع غزة.

كما استمع الوفد الى مطالب المواطنين المتضررين من العدوان في بيت حانون والشجاعية ووعد ببذل المزيد من الجهد لتجنيد المزيد من الاموال لزيادة اعداد المنازل المستهدفة من اعادة الاعمار والترميم.

كما اشرف الوفد الزائر على توزيع مئات الطرود الغذائية على الاسر الفقيرة والمتضررة واستمع لمطالب المواطنين الذين شددوا على ضرورة تمديد مشروع المساعدات الغذائية الطارئة.

وعبرت جوانا عن ارتياحها الشديد للسرعة والابداعية التي تحلى بها موظفو ومتطوعو ملتقى النجد في تنفيذ المشاريع.

وعبرت عن رضاها من الشفافية والمستوى الراقي في تنفيذ المشاريع المختلفة واعدة بنقل صورة المعاناة الى الولايات المتحدة وكندا لتجنيد المزيد من الدعم.

واشارت جوانا الى اطلاق مؤسستها نداء لجمع التبرعات عبر الكنائس والمرافق المختلفة في كندا واميركا لصالح المتضررين الفلسطينيين وتحديداً في قطاع غزة.

بدوره قال رجل الاعمال ميري ريمبيل انه منبهر مما رأه من قدرة ملتقى النجد على تنفيذ هذه المشاريع في ظل الظروف القاهرة التي يتعرض لها قطاع غزة، واعداً بنقل الصورة الى مواطني كندا لحثهم على تقديم المزيد من الدعم.

واوضح ريمبيل ان الكثير من المواطنين في كندا واميركا لا يعرفون الكثير عما يجري في فلسطين وخصوصاً في قطاع غزة.

من جانبه أكد ابو شرخ التزام ملتقى النجد بمساعدة الاسر الفقيرة والمتضررة.

واشاد ابو شرخ بالدعم السخي التي تقدمه مؤسسة المونونايت المركزية لسكان القطاع من خلال ملتقى النجد ومؤسسات اخرى.

وقال ابو شرخ ان حاجة القطاع تفوق امكانات النجد والمونونايت المركزية ولكنه شدد على اهمية ان تزيد المؤسسات الاجنبية من نسبة دعمها الى قطاع غزة.

شاهد أيضاً

مستوطنون يقتلعون 30 شجرة زيتون في ترمسعيا شرق رام الله

اقتلع مستوطنون، اليوم الأحد، أشجار زيتون في أراضي قرية ترمسعيا شمال مدينة رام الله. وقال …

اترك رد