قلقيلية : ورشة عمل حول العمل الهندسي ودورة في التنمية والاستدامة

برعاية اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية نظم المكتب الحركي للمهندسين في محافظة قلقيلية ورشة عمل بعنوان” العمل الهندسي ودوره في التنمية والاستدامة ” عقدت اليوم في دار محافظة قلقيلية.

وشارك في الورشة العقيد حسام أبو حمدة نائب المحافظ ، أيمن ظاهر أمين سر المكتب الحركي، مروان خضر ممثل المنظمات الشعبية في إقليم حركة فتح، وممثلين عن البلديات والمجالس المحلية، ومهندسين من المحافظة.

وأكد نائب المحافظ على أهمية القطاع الهندسي وتداخله مع كافة نواحي الحياة وإسهاماتهم في بناء المجتمع ، وبصماتهم الممتدة منذ نشأة الحضارات، مؤكدا قدرة المهندسين على رسم المستقبل والتخطيط له، مؤكدا على احتياج المحافظة لإبداعاتهم وقدراتهم للوصول إلى تنمية مستدامة تساهم في التصدي للاحتلال ومخططاته الاستيطانية.

ودعا نائب المحافظ المهندسين إلى اخذ دورهم وبذل جهودهم ودراسة الواقع بشكل علمي ووضع خطط منطقية التنفيذ تساهم في دفع عجلة التنمية والتطوير في المحافظة، مشيرا إلى أن محافظة قلقيلية بصدد وضع خطة تنموية للمحافظة مبنية على الخطة الوطنية التنموية، مؤكدا على أهمية أن يكون للمهندسين الدور الأبرز في إعداد الخطة، متمنيا أن تخرج الورشة بتوصيات قادرة على دفع عجلة الاقتصاد إلى الإمام.

من ناحيته عبر أيمن ظاهر عن سعادته بعقد هذه الورشة في محافظة قلقيلية المستهدفة من قبل الاحتلال، مشيرا الى ان محافظة قلقيلية فيها نسبة عالية من المهندسين في كافة التخصصات، وأضاف أن نسبة الواردات في محافظة عالية جدا مقارنة مع الواردات وهذا يستدعي الوقوف وقفة جادة للنهوض بالواقع الاقتصادي والتنموي في محافظة قلقيلية خاصة وان المحافظة غنية بمواردها خاصة الزراعية منها، مؤكدا على أهمية البعد الهندسي في التخطيط والتشبيك ما بين كافة المؤسسات للوصول إلى تنمية مستدامة تعتمد الأولويات في التنفيذ والتخطيط.

بدوره أكد مروان خضر على أهمية الورشة وارتباطها بمفهوم التنمية المستدامة، مشيرا إلى أن وجود تنمية مستدامة يحتاج إلى رؤية تنموية مستقلة تؤسس لاقتصاد وطني مستقل يغنينا عن المساعدات الخارجية، مضيفا ان التنمية تحتاج الى تخطيط وتنمية للموارد البشرية الذاتية، مشيرا الى المعيقات التي تواجه شعبنا نتيجة لسياسات الاحتلال الهادفة الى ضرب الاقتصاد الفلسطيني، مطالبا بتعميم مثل هذه الورشات الهامة في كافة مناطق الضفة والخروج بتوصيات يمكن البناء عليها ترفع لجهات الاختصاص للعمل على تنفيذها.

وقدمت خلال الورشة أربعة دراسات تناولت موضوع تدوير النفايات الصلبة والأبنية الخضراء والمخطط الهيكلي لمدينة قلقيلية وموضوع المياه وآفاق التنمية، بهدف تسليط الضوء على واقع محافظة قلقيلية وآفاق التنمية المستدامة في هذه المجالات في المحافظة.

شاهد أيضاً

جمعية نادي القضاة ونادي أعضاء النيابة العامة: إجراءات الاحتلال في القدس تشكل انتهاكا خطيرا للمواثيق الدولية

وضع جميع إمكانياتنا القانونية لمساندة أية جهود رسمية وأهلية لفضح ممارسات الاحتلال رام الله – …

اترك رد

Translate »