الاتيرة : المسارات والسياحة البيئية تثبت الوجود الفلسطيني في وجه الاحتلال

أكدت رئيس سلطة جودة البيئة م .عدالة الاتيرة على اهمية المسارات البيئية في تسهيل وتنشيط السياحة الريفية والبيئية وتثبيت الوجود الفلسطيني مع استمرار التوسع الاستيطاني الاسرائيلي للأراضي الفلسطينية وان دحر الاحتلال الاسرائيلي من اراضينا حماية للبيئة الفلسطينية .

واشارت الاتيره خلال رحلة بيئية نفذتها سلطة جودة البيئة اليوم لمسار الخرق العثماني ومنتجع المنطار السياحي في بلدة بلعا قضاء طولكرم بان المسارات البيئية وتعزيز السياحة البيئية التي تعد نمطا من انماط السياحة في فلسطين تساهم في الاستمتاع بجمال الطبيعة في مناطق لم يلحق التلوث بها وفي الخضرة والهدوء والبساطة وخلق ارتباط وجداني للمواطن مع البيئة .

وثمنت الاتيرة جهود طواقمها والمؤسسات الحكومية والاهلية في تعزيز الوعي البيئي لدى المواطن وتشجيع السياحة البيئية والداخلية في مختلف انحاء الوطن مشيرة بان اليوم الوطني للبيئة الفلسطينية هو يوم لكل الشعب الفلسطيني ومناسبة لتعزيز الهوية الفلسطينية للأجيال .

واضافت الاتيرة بان مسار خرق بلعا هو نقطة التقاء محافظات نابلس وجنين وطولكرم وهو يمتد منذ الفترة العثمانية وحفر النفق فيه بطول حوالي 400 متر وهو جزء من مشروع سكة الحديد في بداية القرن العشرين وهو معلم فني وسياحي جذاب ويعد مثال نموذجي لجمال البيئة الفلسطينية و منطقة تنوع حيوي وغني بالثروات الطبيعية وتراث ثقافي وحضاري.

وأكدت خلال الرحلة البيئية لمنتجع المنطار بان جبل المنطار يشكل علامة تاريخية ووطنية في فلسطين وهو الجبل الذي شهد معارك ونضالات وبطولات للثوار في العام 1936 م ، بالإضافة الى احتوائه على متاحف زاخرة بالتراث والاثار الفلسطينية وهو تسجيل واقعي وتاريخي بان لفلسطين منذ العشرينات دولة وهوية وجواز سفر حيث يحتوي المتحف على جوزات ووثائق شخصية قديمة كانت تصدر خلال الانتداب البريطاني للفلسطيني واخرى شبيهة لليهودي .

وبدوره اكد محافظ محافظة طولكرم أ.عصام ابو بكر بان الاحتلال الاسرائيلي يستهدف كل مكونات الحياة الفلسطينية من خلال استهدافه للبيئة الفلسطينية في الوطن وفي طولكرم مع وجود مصانع الموت الاسرائيلية ” جيشوري ” التي تبث السموم على المواطنين مؤكدا على مواصلة الجهود المحلية والدولية في فضح جرائم الاحتلال.

ومن جهتها ثمنت مدير التربية والتعليم في محافظة طولكرم أ. نائلة عوده جهود المؤسسات المحلية وسلطة جودة البيئة في تعزيز الوعي البيئي لدى المواطن الفلسطيني مؤكدة على مواصلة دور التربية والتعليم في الحفاظ على البيئة وتعزيز سلوك بيئي لدى الطالب من خلال اقامة نوادي بيئية وخلق مدارس صديقة للبيئة .

وبدوره رحب رئيس بلدية بلعا أ. احمد منصور برئيس سلطة جودة م. عدالة الاتيرة وفي طاقمها وفي المؤسسات المشاركة في الرحلة البيئية مؤكدا بان منطقة بلعا غنية بالثروات الطبيعية وفي جمال الطبيعية الخلاب ، وان جهود مشتركة محلية مؤسساتية وشبابية تبذل من اجل اعادة ترميم مسار الخرق العثماني الغني بالتنوع الحيوي.

وكرمت سلطة جودة البيئة خلال الحفل عدد من القادة البيئيين وعدد من المؤسسات الفاعلة في حماية البيئة والحفاظ عليها بمحافظة طولكرم وحظي بمشاركة عدد من مؤسسات محافظة طولكرم الحكومية والاهلية وقادة الاجهزة الامنية وتخلل الحفل فقرات فنية لعدد من طلبة المدارس وفقرات من الزجل الشعبي الفلسطيني التي أكدت على اهمية الحفاظ على بيتنا.

ويذكر ان الرحلة البيئية والاحتفال باليوم الوطني للبيئة الفلسطينية جاءت ضمن فعاليات شهر البيئة الفلسطيني الذي اعدته سلطة جودة البيئة بالشراكة مع المؤسسات الحكومية والاهلية والنشطاء في مجال البيئة بهدف تعزيز الوعي البيئي لدى المواطن.

شاهد أيضاً

الاحتلال يهدم مبنى سكنيا ويعتدي على مواطنين في القدس

شرعت بلدوزرات وجرافات تابعة لبلدية الاحتلال في القدس، صباح اليوم الأربعاء، بهدم مبنى سكنيا في …

اترك رد