استشهاد مواطن متأثراً بجروحه في الفارعة

استشهد المواطن عمر صبح (45 عاماً) من مخيم الفارعة فجر اليوم متأثراً بجروح أصيب بها قبل 7 سنوات.

وكان صبح أصيب في بطنه بعد مداهمة قوات الاحتلال منزله في مخيم الفارعة في السابع من شهر تشرين أول 2008، أجرى بعدها عدة عمليات جراحية، وساءت حالته الصحية إلى أن استشهد اليوم في مستشفى رفيديا في نابلس.

شاهد أيضاً

عريقات: قرارات المجلس المركزي مسؤولة ومرتكزة إلى القانون الدولي

أكد أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، أن المجلس المركزي الفلسطيني قد …

اترك رد

Translate »