وفد حركة فتح يتوجه إلى مقاطعة كوانشو الصينية ويوصل لقاءاته مع المسؤولين الصينين

غادر وفد حركة فتح، العاصمة الصينية بكين متوجها إلى مقاطعة كوانشو، والتقوا بعدد من المسؤولين الصينيين في المقاطعة.

فقد التقى الوفد الذي يرأسه كمال الشيخ عضو المجلس الثوري رئيس هيئة الرقابة الحركية، وعضوية أمناء سر وأعضاء لجان الأقاليم لحركة فتح في محافظات الضفة مع وزيرة الخارجية لمقاطعة كوانشو التي تتمتع بالحكم الذاتي وتتبع للسيادة الصينية.

واطلع الوفد الوزيرة والمسؤولين الصينيين على الأوضاع السياسية والاقتصادية التي يمر بها الشعب الفلسطيني، وحالة الحصار المفروضة من قبل الاحتلال الإسرائيلي على قطاع غزة، وكذلك استمرار سلطات الاحتلال في التوسع الاستيطاني على حساب الأراضي الفلسطينية، والاعتداءات المستمرة للمستوطنين الإسرائيليين ضد المواطنين الفلسطينيين، واستهداف مزروعاتهم وتدمير حياتهم اليومية، وما يعانيه المواطن الفلسطيني على الحواجز التي تقطع أوصال المدن الفلسطينية. بالإضافة إلى الاقتحامات التي يقوم بها المستوطنون وبحراسة جنود الاحتلال للأماكن المقدسة المسيحية والإسلامية، وحرق مساجدهم وكنائسهم.

كما أوضح الوفد طبيعة القرصنة التي تقوم بها الحكومة الإسرائيلية والتي تستهدف حجز ووقف تحويل الضرائب الجمركية التي تجمعها سلطات الاحتلال لفائدة الخزينة الفلسطينية طبقا للاتفاق الموقع بين الطرفين.

وقام الوفد بجولة ميدانية لمراكز التخطيط والتطوير في المقاطعة، والمؤسسات الصناعية والاقتصادية الصينية، والمراكز الحزبية للحزب الشيوعي الصيني، حيث التقى الوفد مع نائب مدير عام دائرة الشرق الأوسط والاتصال الخارجي للجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني.

وكان الوفد قد التقى في وقت سابق في مقر السفارة الفلسطينية في بكين بحضور سعدي جابر القائم بأعمال سفير فلسطين لدى الصين، مع عدد من الطلبة الفلسطينيين الذين يدرسون في الجامعات الصينية. ومن المقرر أن يغادر الوفد إلى مقاطعة شنغهاي للاطلاع على الصناعات الصينية والمراكز التجارية في المقاطعة.

شاهد أيضاً

الفتياني: حماس سقطت أمام برنامجها الحزبي وأصبحت جزءا من حصار غزة

قال أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح ماجد الفتياني، إن حماس سقطت أمام برنامجها الحزبي، …

اترك رد