نتنياهو إن عيون العالم أجمع تتطلع إلى أورشليم القدس عاصمتنا

قال رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو خلال زيارته لمقرّ قيادة حرس الحدود في القدس حيث التقى مقاتِلات الحرس اللواتي كنّ قد أصِبْن في اعتداء الدهس في القدس يوم الجمعة الماضي (6/3/2015) وبزملائهن الذين شاركوا في السيطرة على المخرب مرتكب الاعتداء. وشارك في الزيارة أيضاً كل من مفتش الشرطة العام الجنرال يوحنان دانينو، وقائد شرطة لواء أورشليم القدس الميجر جنرال موشيه إدري، وقائد حرس الحدود الميجر جنرال عاموس يعقوب، ورئيس بلدية أورشليم القدس نير بَرْكات.
وأدلى رئيس الوزراء خلال الزيارة بالتصريح الآتي:
“لقد جئت إلى هذا المكان اليوم لإبراز نشاط قوات الأمن التي تحمي أورشليم القدس ولأمتدح المقاتلين والمقاتلات الذين كانوا قد أحبطوا خلال الأسابيع الأخيرة مرة تلو أخرى محاولات القيام باعتداءات في عاصمتنا. إن الفرد نفسه- أي ذلك الشرطي أو تلك الشرطية أو ذلك الحارس- هو الذي يواجه الاختبار في نهاية المطاف، حيث يقوم هؤلاء بواجبهم.
إن عيون العالم أجمع تتطلع إلى أورشليم القدس عاصمتنا. وهنالك مَن يسعى للإخلال بالاستقرار فيها أو إشعالها أو إذكاء نار الحرب الدينية. وعليه تُعتبر الوقفة الحساسة والذكية والمسؤولة للقادة والجنود والمدنيين ورجال الأمن أمراً حرجاً من حيث حماية الأمن في أورشليم القدس ومنع استعار النار كما نشهد التشدد الإسلامي يقوم بذلك في أنحاء الشرق الأوسط. وتُعدّ هذه المهمة شديدة التعقيد حيث أرجو تقديم الشكر لكل القائمين على هذا المجال انطلاقاً من مفتش الشرطة العام مروراً برئيس البلدية وقائد حرس الحدود وانتهاء بأفراد الشرطة والمتطوعين وجميع المقاتلين”.

إذاعة الجيش:12/3

شاهد أيضاً

إسرائيل تلغي مشاركة سلاحها الجوي في مناورات دولية بسبب التوتر المتزايد في الشمال

ألغت القوات الجوية مشاركة مقاتلات إسرائيلية من طراز F-15 في مناورات “العلم الأحمر” في ألاسكا، …

اترك رد