الرئيسيةأخبارأسرىالأطفال في السجون يعانون من آثار التعذيب الجسدى والنفسى

الأطفال في السجون يعانون من آثار التعذيب الجسدى والنفسى

دعا مركز الأسرى للدراسات اليوم الأحد العالم بالضغط على دولة الاحتلال للالتزام باتفاقية حقوق الطفل التىتم إقراراها في العام 1989 بتوقيع 193 طرف من العالم ، والتى أكدت على حق الطفل في البقاء، والتطور والنمو إلى أقصى حد، والحماية من التأثيرات المضرة، وسوء المعاملة والاستغلال، والمشاركة الكاملة في الأسرة، وفي الحياة الثقافية والاجتماعية.

من ناحيته أشار الخبير في شؤون الأسرى رأفت حمدونة إلى معاملة الأطفال القاسية في السجون الاسرائيلية و المشابهة لمعاملة البالغين منذ لحظة الاعتقال الأولى مروراً بالتحقيق وأشكال التعذيب الجسدى والنفسى ، وتعذيب الأطفال بوسائل عنيفة كالجلوس على كرسى التحقيق مقيدى الأيدى والأرجل ، والحرمان من النوم، والعزل الانفرادي ، والضرب المبرح بأدوات متعددة ، والتفتيش العاري، والتهديد النفسى .

وأكد الدكتور محمد الزير مدير مركز دير البلح المجتمعى التابع لبرنامج غزة للصحة النفسية أن تعرض الأطفال في المعتقلات الاسرائيلية للعنف وسوء المعاملة يولد لديهم صدمات نفسية وآثار اجتماعية ومخاوف وانعكاس على تحصيلهم الدراسى ، ودعا العالم للتدخل لحمايتهم والضغط على الاحتلال للافراج عنهم .

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا