الرئيس يفتتح مقر سفارة دولة فلسطين لدى السويد

افتتح رئيس دولة فلسطين محمود عباس، اليوم الثلاثاء، مقر سفارة دولة فلسطين في ستوكهولم، وذلك بعد رفع التمثيل الدبلوماسي إلى سفارة، إثر اعتراف السويد بالدولة الفلسطينية.
وحضر افتتاح السفارة وزيرة خارجية السويد مارغوت فولستروم، وعدد كبير من المسؤولين والسفراء العرب والأجانب ومسؤول الأحزاب، وعدد من ممثلي الجالية الفلسطينية.
وقال سيادته إن افتتاح سفارة دولة فلسطين في مملكة السويد، بعد الاعتراف الذي حصل مؤخرا بدولة فلسطين يعتبر خطوة جريئة وهامة في مثل هذا الوقت.
وأضاف الرئيس ‘أنه تبع هذه الخطوة خطوات من بعض الدول الأوروبية الأخرى من قبل برلمانات دول مثل بريطانيا، وايرلندا، وفرنسا، واسبانيا، والبرتغال، والاتحاد الأوروبي’.
وأكد سيادته ‘أنه عندما نحصل على هذا الاعتراف لا يعني أننا لا نريد التفاوض مع الجانب الإسرائيلي’.
وتابع الرئيس: ”نعتقد أنه مهما حصل، سواء الاعترافات في أوروبا، أو في مجلس الأمن، أو في الجمعية العامة، من المهم أن نجلس على طاولة المفاوضات، وندعو الحكومة الإسرائيلية للبدء في المفاوضات على أساس الشرعية الدولية، كما ندعوها أن تتوقف عن تلك الخطوات التي اتخذتها ضد دولة فلسطين وما أسمته عقوبات بوقف الأموال الفلسطينية عنا، لأن ذلك ليس من حقها إطلاقا، والأفضل لها ولنا أن نجلس على الطاولة لنحصل على دولتين، دولة فلسطين إلى جانب دولة إسرائيل تعيشان جنبا إلى جنب بأمن واستقرار’.
وقال سيادته: ‘نذكر الإسرائيليين بمبادرة المرحوم خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز عام 2003 عندما أطلقها في بيروت، ودعا إسرائيل للسلام مقابل اعتراف الدول العربية والإسلامية بدولة إسرائيل’.
وأضاف: ‘لأننا نعرف تماما أن هذه أثمن مبادرة حصلت للقضية الفلسطينية منذ عام 1948، نتمنى على الحكومة الإسرائيلية أن تفهمها وتبدأ بتطبيقها وأن تحصل على سلام كامل وشامل في المنطقة جميعا’.
بدورها، قالت وزيرة خارجية السويد ‘إننا نسعد اليوم بافتتاح مقر سفارة دولة فلسطين بعد رفع التمثيل الدبلوماسي من بعثة إلى سفارة’، معربة عن أملها بتطوير العلاقات الثنائية بين البلدين وتعزيزها في شتى المجالات.
وبهذه المناسبة، كرم الرئيس محمود عباس خمس شخصيات سويدية كان لها دور كبير عبر التاريخ وإلى يومنا هذا، وتم توسيمهم بوسام الاستحقاق والتميز وهم: الراحل الكونت فولك بيرنادوت، والراحل رئيس الوزراء الوف بالمه، ورئيس لجنة العلاقات الثنائية في البرلمان السويدي بيتر هولت كيفيست، وعضو لجنة العلاقات الثنائية في البرلمان السويدي توربيون بيورلند، والمناصر للقضية الفلسطينية ايفرت سفينسون.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

فتح ميديا أوروبا