زكي يستقبل الناطق الرسمي للكنيسة الارثودكسية في فلسطين

استقبل عباس زكي عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والمفوض العام للعلاقات العربية عيسى مصلح الناطق الرسمي باسم الكنيسة الارثودكسية حيث تناول الحديث الأوضاع الخاصة التي تعيشها مدينة القدس، في ظل ما تتعرض له من تهويد وتهجير للمقدسيين ،وهدم منازلهم ،وحملة الاعتقالات المستمرة بحق المقدسيين ،وسحب هوياتهم ،والحملة المسعورة التي تقوم بها سلطات الاحتلال الإسرائيلي لبناء المزيد من الوحدات الاستيطانية على حساب مصادرة الآف الدونمات من أراضي المقدسيين .
وثمن زكي صمود المقدسيين في قلب المدينة المقدسة ،والذين يقفون شامخين في وجه الاحتلال، وقال ان الاحتلال راهن على تفريغ القدس من سكانها الأصليين من خلال ممارساته اللا شرعيه واللا أخلاقية ،الا ان الشعب الفلسطيني مسيحيين ومسلمين ،ظلوا كأشجار الزيتون واقفين بشموخ وعلو في وجه الاحتلال ،للحفاظ على عروبة القدس ،واضاف ان المسيحيين والمسلمين في مدينة القدس ،يمثلون النموذج الأرقى في التعايش الإسلامي المسيحي في المنطقة ، والقلعة الصلبة التي تتحطم عليها ما تحيكه سلطات الاحتلال الإسرائيلي من زرع بذور الفرقة والفتن الطائفية.
ومن جانبه عبر الأب عيسى مصلح عن فخره واعتزازه بالقيادة الفلسطينية وتحركها الدبلوماسي على المستوى الدولي ،لانتزاع حقوق الشعب الفلسطيني بإنهاء الاحتلال الإسرائيلي ،ونقل تحيات البطريركية الارثودكسية في القدس لزكي وقال: ان المسيحيين الفلسطينيين يقفون الى جانب إخوتهم المسلمين دفاعاً عن المقدسات الإسلامية والمسيحية، وبخاصة ما يتعرض له المسجد الأقصى المبارك من اعتداءات يومية من قبل المستوطنين المتطرفين ،وبحماية علنية من جانب شرطة وجنود الاحتلال.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

فتح ميديا أوروبا