الرئيسيةتقاريرمنظمات شعبية واهليةمؤتمر "طنجة" والقرارات الهامة.... اتحاد الصحفيين العرب يتبنى توجه نقابة الصحفيين الفلسطينيين...

مؤتمر “طنجة” والقرارات الهامة…. اتحاد الصحفيين العرب يتبنى توجه نقابة الصحفيين الفلسطينيين بالتوجه للمحاكم الدولية

تبنى اتحاد الصحفيين العرب قرار نقابة الصحفيين الفلسطينيين بالتوجه للمحاكم الدولية لمحاسبة ومحاكمة مجرمي الحرب الإسرائيليين الذين ارتكبوا جرائم حرب بحق الصحفيين الفلسطينيين وعدم إفلاتهم من العقاب على جرائمهم .

وقرر المكتب الدائم تحاد الصحفيين العرب تسمية دورة اجتماعاته في طنجه باسم “دورة شهداء الصحافة الفلسطينية” والتي عقدت على مدار اليومين 9-10 من شباط وذلك تكريما للشهداء الصحفيين الصحفيين، واقيم على هامش اعمال المؤتمر معرض صور يمثل الانتهاكات والاعتداءات بحق الصحفيين الفلسطيني وصور عن القدس .

وأكد تضامنه مع الشعب الفلسطيني الذي يواجه آلة الحرب الاسرائيلية ويقاوم أطول احتلال في التاريخ ويحيى الصمود البطولي لابناء الشعب الفلسطيني ومقاومتهم الباسلة للاحتلال وعدوانه البربري .وجدد استنكاره وادانته للعدوان الهمجي الصهيوني المستمر على قطاع غزة والضفة الغربية والقدس الشريف الذي أدى الى استشهاد وجرح المئات من أبناء القطاع .

وأكد الاتحاد على دعمه وتأييده لتوجهات الرئيس الفلسطيني والقيادة الفلسطينية على الساحة الدولية في مواجهة العدوان وإنهاء الإحتلال ويؤيد كل الجهود المبذولة التي تسعى الى تقديم المسؤولين الصهاينة لمحاكم جرائم الحرب الدولية من خلال الانضمام الى المنظمات الدولية ومحكمة لاهاي.

وأدان ارهاب الدولة الذي تمارسه سلطات الإحتلال الصهيوني ضد الشعب العربي الفلسطيني ، الذي أصبح بحاجة ماسة إلى قرارات دولية تنهي الإحتلال وتنهي هذا الإرهاب الذي خضع له هذا الشعب طوال العقود الماضية. ودعا الصحفيين والإعلاميين الفلسطينيين الى القيام بدورهم للحفاظ على وحدة الصف الفلسطيني الذي هو الخيار الإستراتيجي الذي لا بديل عنه لإستكمال جاهزية الشعب وتدعيم صموده في مواجهة الإحتلال .

ومن أهم ما جاء في البيان الختامي :
– يشدد على أن قضية الأسرى والموقوفين في سجون الإحتلال تأخذ بعداً سياسياً وإنسانياً خاصاً، وإنها بحاجة إلى مزيد من التواصل مع القوى المؤثرة والمنظمات الدولية ذات الصلة لضمان سلامتهم واطلاق سراحهم .

– يطالب بتعزيز صمود الشعب الفلسطيني في مواجهة الاحتلال وما يمارسه من ضغوط وابتزازات خصوصاً في المجال المالي والإقتصادي .

– يطالب الدول العربية الإيفاء بما تعهدت به من التزامات مالية لدعم الموازنة الفلسطينية وفق شبكة الأمان العربية .

– يدعو الى تنفيذ اتفاق المصالحة الفلسطينية الذي تم في القاهرة في إطار لم الشمل ووحدة الصف والمصير ووحدانية التمثيل الفلسطيني . كما ويدين قيام سلطات الإحتلال الإسرائيلية بإغتيال رئيس هيئة الجدار والإستيطان في الحكومة الفلسطينية الوزير زياد أبو عين أثناء قمع الاحتلال لفعالية زراعة أشجار الزيتون في شمال رام الله . ويؤمن بأن التطرف الإسرائيلي هو أساس تطور أشكال الإرهاب ومدارسه وأفكاره ، وأن ما يتعرض له الشعب الفلسطيني في الضفة الغربية وقطاع غزة وسكان مدينة القدس ، والإعتداء المستمر على المقدسات الإسلامية والمسيحية في المسجد الأقصى ما هو الا السبب الرئيس لهذه النتائج التي نعيشها.

– يدعو الى القيام بجهد عربي واسلامي من اجل الوقوف في وجه الهجمة الصهيونية الشرسة لتهويد القدس ، وهدم المسجد الاقصى ، خصوصاً بعد افتضاح السياسية الصهيونية الساعية الى هدم المسجد الأقصى واقامة الهيكل المزعوم على انقاضه .

– يدين العمل الإرهابي البغيض والمجزرة البشعة التي أقترفتها أياد آثمة ضد العاملين في جريدة ” شارلي ايبدو” مهما كانت دوافعه ومهما كانت تبريرات الجهة التي اقترفت هذه الجريمة البشعة ، بهدف تشويه صورة هذا الدين الذي يرفض الإرهاب والفكر المنحرف والمتطرف ، كما يدين عمليات توظيف حرية التعبير للإساءة للرموز والمقدسات الإسلامية .

– يدين الجريمة البشعة التي أرتكبت بحق الأسير الطيار الأردني معاذ الكساسبة التي نفذها تنظيم داعش الإرهابي والتي تتنافى مع أخلاق الدين الإسلامي والقانون الدولي وحقوق الإنسان ، مؤكدين وحشية الطريقة التي قضى فيها حرقاً .

– يؤكد على التزام الصحفيين العرب بمقاطعة العدو الصهيوني على جميع المستويات التزاماً بسياسة الاتحاد الثابتة في عدم التطبيع حتى تحرير جميع الأراضي العربية المحتلة في فلسطين والجولان وجنوب لبنان وقيام الدولة الفلسطينية، وعاصمتها القدس الشريف ، ويدعو الصحفيين والمؤسسات الصحفية والإعلامية العربية الى الإلتزام بها .

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا