الرئيسيةأخبارفتحعساف: قيادة حماس مسيرة وليست مخيرة في موضوع المصالحة

عساف: قيادة حماس مسيرة وليست مخيرة في موضوع المصالحة

شعبنا في غزة من يدفع ثمن مواقف حماس الرافضة للمصالحة

قال احمد عساف المتحدث باسم حركة فتح بانه منذ اللحظة الاولى التي اعلنا فيها عن قرار توجه وفد منظمة التحرير الفلسطينية لقطاع غزة لرفع المعاناة عن اهلنا هناك ولإعادة الاعمار بدأت حماس بوضع عراقيل من خلال شروطها حول شكل الوفد واسمه، والموظفين التابعين لها، وتصعيد حملتها الاعلامية التي لم تستثني منها احد لدرجة ان احد قياداتها وصف الوفد بانه وفد من (الدجالين و الكذابين) متسائلا هل هذه اخلاق شعبنا وديننا الحنيف ؟

واضاف عساف في حديث لإذاعة موطني بانه نتيجة لإصرارنا على انجاز المصالحة وعلى توجه الوفد لغزة قمنا بسحب كل الذرائع الواهية التي تحدثت عنها حماس من خلال اعلاننا باننا لم نضع أي شرط ليكون الوفد موحد فلماذا تضع حماس شرط بانها تريد وفد فصائلي؟ وبانه ولا مانع لدينا بان يكون الوفد فصائلي لان المهم بالنسبة لنا هو النتيجة التي نسعى للوصول اليها وليس اسم او شكل الوفد، فردت حماس بان فتح تراجعت عن التوجه لغزة فاين هو التراجع ؟ وما الذي تريده حماس ؟

واكد عساف ان اصرار حماس على وضع الشروط على استقبال الوفد ووضع العراقيل في طريقه يؤكد بما لا يدع مجال للشك ان حماس لا يوجد لديها قرار بالمصالحة وانها واقعة تحت ضغوط داخلية وخارجية تمنعها من تطبيق ما اتفقنا عليه وان قيادة حماس مسيرة وليست مخيرة.

واكد عساف ان نهج الكذب والتزوير وخلط الاوراق الذي تمارسه حماس باعتبارها حركة باطنية تستخدم اسلوب ( التقية ) للتغطية على حقيقة مواقفها الرافضة للمصالحة والمرتهنة لأجندات خارجية لم تجلب لشعبنا سوى الويلات والدمار .

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا