نقابة الصحفيين تستنكر التعرض للزميل زاهر ابو حسين

تستنكر نقابة الصحفيين ما ادعاه موقع “أمان الإخباري ” من ان عضو نقابة الصحفيين الزميل زاهر ابو حسين يمارس نشاطات تطبيعية، وازاء هذا فإن نقابة الصحفيين الفلسطينيين تسجل الملاحظات التالية

• إن نقابة الصحفيين لم تعرف ابدا عن الزميل ابو حسين انه يمارس مثل هكذا نشاطات بل تعرف عنه انه مناهض للتطبيع والمطبعين وهو صحفي ملتزم بالقضايا الوطنية والاعلامية .

• ان تقرير ما يسمى بموقع “امان الاخباري” ضد الزميل زاهر ابو حسين هو تقرير كيدي بامتياز يهدف ليس للنيل منه فقط بل ايضا النيل ايضا من المواقف الوطنية التي يمثلها .

• ان الصور التي اوردها الموقع المشبوه هي لنشاطات بعيدة كل البعد عن التطبيع او اية علاقة مع الاسرائيليين ، فالصورة التي يظهر فيها ابو حسين مع حاخامات يهود هي في الواقع صورة له اثناء اشتراكه في استقبال وفد من حركة “ناطوري كارتا” المناهضة لإسرائيل والصهيونية، والتي ترى في اقامة دولة الاحتلال خطيئة وتدعو لإقامة الدولة الفلسطينية من البحر الى النهر .. أما الصورة الاخرى فهي له اثناء جولة قام بها هو وزملاء لكل من الحرم الابراهيمي وتل الرميدة في الخليل ، والموقع المشبوه على ما يبدو يستخف بعقول الناس عندما يكتب تحت الصورة مدعيا أن “زاهر ابو حسين تحت حراسة عسكرية اسرائيلية” .. والسؤال لـ ” أمان الاخبارية ” ما هي الانشطة التطبيعية التي يمكن ان تجري في المسجد الابراهيمي؟

• عند تصفح الموقع المذكور ليس هناك ما يشير الى القائمين عليه من رئيس تحرير الى سكرتير تحرير او مراسلين او عنوان محدد او أرقام هاتف وفاكس او بريد الكتروني مما يؤكد عدم صدقيته ويجعلنا نعتقد ان هذا الموقع يندرج في اطار الصحافة الصفراء التي يجري فيها زراعة الاشاعة وتعميمها ..

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

فتح ميديا أوروبا