الرئيسيةأخبارالرئاسة و رئاسة الوزراء و منظمة التحرير الفلسطينةالقوى تؤكد أهمية تضافر الجهود لمقاطعة الاحتلال ومحاكمته

القوى تؤكد أهمية تضافر الجهود لمقاطعة الاحتلال ومحاكمته

أكدت القوى الوطنية والإسلامية، أهمية تضافر كل الجهود الفصائلية والشعبية والرسمية لمقاطعة الاحتلال ومحاكمته على جرائمه وحربه المفتوحة ضد شعبنا وقيادته.

وأشادت القوى خلال اجتماعها في رام الله، اليوم الاثنين، بقرار اللجنة الوطنية لمقاطعة منتجات الاحتلال ردا على القرصنة والجرائم الاحتلالية بما فيها قرار مقاطعة الشركات الست، ما يتطلب الالتزام الفوري بقرار المقاطعة، ووضع الآليات القانونية والإدارية لإنجاح ذلك بشكل فوري.

وشددت على رفضها لمواقف حكومة الاحتلال واستمرار الحرب المفتوحة ضد شعبنا، ما يتطلب توسيع رقعة المقاومة الشعبية ضد الاحتلال ومستوطنيه، ومشاركة الجميع في إطارها، محملة حكومة الاحتلال مسؤولية محاولة رئيس الوزراء الاسرائيلي اقتحام الحرم الابراهيمي الشريف وأماكن الاستيطان في مدينة الخليل مترافقا مع اقتحامات متواصلة للمسجد الاقصى المبارك.

ودعت إلى التمسك بتعزيز وحدتنا الوطنية الفلسطينية والتأكيد على ذهاب وفد الفصائل الى قطاع غزة من أجل التأكيد على تنفيذ اتفاق القاهرة 2011، وتعزيز دور حكومة الوفاق الوطني ودورها في قطاع غزة بإشرافها على المعابر والحدود والأمن في القطاع تسهيلا لإعادة إعمار ما دمره الاحتلال في حربه الاجرامية ضد شعبنا في القطاع.

وأدانت جريمة قتل المواطنين المصريين في ليبيا على أيدي داعش، رافضة كل الإجرام والإرهاب الذي تمارسه تحت مسمى الدين وغيره، مؤكدة أهمية تجفيف منابع الارهاب والتطرف وفي مقدمتها إرهاب الدولة المنظم الذي تمارسه حكومة الاحتلال ضد شعبنا.

وأكدت دور المقاومة الشعبية لشعبنا، ضد الاحتلال وحواجزه واستيطانه، مُدينةً محاولات الاحتلال قمع أبناء شعبنا المشاركين في هذه الفعاليات، موجهة التحية الى الصامدين في قرية بوابة القدس وإعادة بنائها، تحديا للاحتلال، داعية إلى المشاركة في الفعالية المقرة في بلدة بلعين يوم الجمعة المقبل، بمناسبة حلول الذكرى العاشرة لمقاومة بلعين ضد الجدار والاستيطان.

ودعت القوى إلى المشاركة في الاعتصام الأسبوعي للأسرى أمام الصليب الأحمر يوم الثلاثاء الساعة 11 صباحا، للمطالبة بإطلاق سراح الأسرى والمعتقلين وإدانة ورفض اعتقال الأطفال والمشاركة في مهرجان تكريم الطفلة ملاك الخطيب، وللمشاركة في مؤتمر مناهضة سياسة منع السفر الذي يمارسه الاحتلال ضد أبناء شعبنا في إطار العقوبات الجماعية يوم الأربعاء 24 الجاري في مقر الهلال الأحمر الفلسطيني .

وهنأت الرفاق في حزب الشعب بمناسبة حلول ذكرى إعادة تأسيس الحزب ودوره الريادي في التمسك بحقوق شعبنا وانخراطه في النضال الكفاحي والمجتمعي من أجل زوال الاحتلال، كما هنأت الرفاق في الجبهة الديمقراطية بمناسبة حلول ذكرى الانطلاقة المجيدة ودورها في مسيرة ثورتنا الفلسطينية المعاصرة وحرصها على تجسيد وحدة شعبنا في إطار منظمة التحرير الفلسطينية .

ونعت القوى المفكر والأكاديمي الفلسطيني الكبير الدكتور نصير العاروري الذي توفي في الولايات المتحدة الأميركية والذي كان له دور كبير في خدمة وطنه وشعبه وخاصة في تعزيز دور المؤسسات الفلسطينية في الولايات المتحدة وعلى المستوى الدولي، وكان عضوا في المجلسين الوطني والمركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية.

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا