الرئيسيةأخبارعربية ودوليةمقاتلو "داعش" يحرقون الآف الكتب النادرة من مكتبة الموصل

مقاتلو “داعش” يحرقون الآف الكتب النادرة من مكتبة الموصل

أقدمت عناصر التنظيم المتطرف “داعش” على تخريب وسرقة محتويات مكتبة الموصل، التي تحتوي على مئات الآلاف من المخطوطات والوثائق النادرة، اضافة الى حرق ما يقارب 8 الاف كتاب.

وقال ايليا ج. مغناير مراسل صحيفة “الراي” في مقابلة اجراها مع صحيفة “ذي اندبندت” البريطانية، ان المكتبة تحتوي على مخطوطات وكتب نادرة، بعضها مسجل في قائمة الكتب النادرة التابعة لليونسكو .

وقال غانم الطعان، مدير مكتبة الموصل، أن “مقاتلو التنظيم بعد حرق وتدمير محتويات المكتبة، وضعوا العبوات الناسفة وفجروا المبنى”.

وقال شاهد عيان، “حاول بعض السكان منع المقاتلين من تدمير المكتبة، لكنهم فشلوا بذلك”.

ومن بين الوثائق التي تم تدميرها مجموعة من الصحف العراقية التي تعود كتابتها لبداية القرن العشرين اضافة الى خرائط وكتب منذ العصور العثمانية.

،قال بروفسور في التاريخ بجامعة الموصل، ان المقاتلين المتشددين بدأوا في بداية الشهر الحالي بتدمير المكتبة التي بنيت في العام 1921، والتي تعتبر نموذجا للدولة العراقية الحديثة.

وقال بعض سكان المدينة، ان التنظيم لم يقم بحرق جميع الكتب، حيث رأوا شاحنات تحمل لوحات سورية تقوم بتحميل وثائق في منتصف الليل.

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا