المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا

دراسة لـ ‘ماس’ حول مساعي انضمام فلسطين لمنظمة التجارة العالمية

أصدر معهد أبحاث السياسات الاقتصادية الفلسطيني (ماس) دراسة حديثة حول مساعي انضمام فلسطين لمنظمة التجارة العالمية: تقييم التجربة واستخلاص الدروس، وهى واحدة في سلسلة من الإصدارات، التي أطلقها المعهد ضمن برنامجه البحثي، تهدف إلى توفير مراجعات نقدية لبعض الموضوعات الاقتصادية والاجتماعية الهامة، التي كانت محط اهتمام الباحثين على مدار فترات متفاوتة ولكن طويلة نسبياً أثناء العقدين الماضيين.

وتهدف هذه الدراسة، التي أعدها الباحث الاقتصادي رجا الخالدي والذي شغل سابقاً منصب منسق برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني في مؤتمر الأمم المتحدة للتجارة والتنمية (الأونكتاد)، إلى تسليط الضوء على المحاولات التي أجرتها الحكومات الفلسطينية المتعاقبة بغية الحصول على عضوية مراقبة في منظمة التجارة العالمية و تقييم التجربة الفلسطينية حتى الآن.

تتكون الدراسة من خمسة فصول وتقدم معلومات هامة وتحاليل اقتصادية سياسية ثاقبة حول مختلف المسائل القانونية والاقتصادية والفنية المتصلة بعملية انضمام الدول أو ‘الأقاليم الجمركية المنفصلة’ إلى منظمة التجارة العالمية، وتستعرض تجارب بعض الدول العربية في هذا المضمار قبل أن تتطرق بالتفصيل إلى التجربة فلسطينية بين 1999 و2014 والمتطلبات التنموية والقانونية للانضمام والحجج القانونية المتغيرة التي استندت إليها فلسطين في مساعيها، ومواقف الجهات المعنية تجاه ذلك، والبرامج الفنية التي رافقت الجهود السياسية.

وتستند الدراسة إلى العديد من الوثائق الرسمية التي لم تجمع من قبل في مرجع موحد، والى الشهادة الشخصية للمؤلف الذي واكب كل مراحل هذه التجربة بصفته الرسمية السابقة في الأمم المتحدة، وتلقي نظرة نقدية تجاه التجربة الفلسطينية وتتعرض إلى السياسات التنموية المناسبة لإتمام عملية الانضمام بأقل ضرر للاقتصاد الفلسطيني الهش الذي مزقه الاحتلال وإلى الحجج القانونية المتغيرة التي اعتمدتها الحكومات الفلسطينية المتعاقبة في مسعى الانضمام، وتخرج بمجموعة من التوصيات التي من شأنها الإسهام في توجيه الجهود المستقبلية في هذا الملف.

Exit mobile version