الرئيسيةأخبارالرئيسيةغداً: الذكرى 47 لانتصار معركة الكرامة الخالدة

غداً: الذكرى 47 لانتصار معركة الكرامة الخالدة

يصادف غدا السبت، الذكرى (47) لمعركة الكرامة الباسلة، والتي وقعت في 21 آذار 1968، بين الفدائيين الفلسطينيين والجيش الأردني من جهة، والقوات الإسرائيلية المعتدية من جهة أخرى، بالقرب من مخيم الكرامة على الضفة الشرقية لنهر الأردن.
وترجع الحرب إلى نشاط مجموعات الفدائيين الفلسطينيين في منطقة الغور الشرقي لنهر الأردن وقيامها بعشرات العمليات العسكرية ضد أهداف قوات الاحتلال، فأعلنت اسرائيل أنها قامت بالهجوم لتدمير قوة المقاومة الفلسطينية، واحتلال مرتفعات البلقاء والاقتراب من العاصمة عمّان وضم أجزاء جديدة من الأردن وتحويلها إلى جولان أخرى لتخلص من الهجمات المستمرة التي كان يقوم بها الفلسطينيون.
وكانت تسعى كذلك إلى إرغام الأردن على قبول التسوية والسلام الذي تفرضه إسرائيل وبالشروط التي تراها وكما تفرضها من مركز القوة، ومحاولة وضع ولو موطئ قدم على أرض شرقي نهر الأردن باحتلال مرتفعات السلط وتحويلها إلى حزام أمنى لإسرائيل.
وفي مطلع عام 1968 هددت إسرائيل بعمل مضاد إذا ما استمرت نشاطات الفدائيين الفلسطينيين عبر النهر، وقامت بتكثيف نشاط الدوريات الإسرائيلية في الفترة ما بين 15-18 آذار 1968 بين جسر الملك حسين وجسر دامية، كذلك الطلعات الجوية لطائراتها فوق وادي الأردن.
وتمهيدا للهجوم الواسع نفذت إسرائيل هجمات عديدة ومركزة استخدمت بشكل رئيسي القصف الجوي والمدفعي على طول الجبهة الأردنية طوال أسابيع عديدة سبقت بداية المعركة عند الساعة 5:25 من فجر ذلك اليوم، كما مهدت لذلك بإجراءات واسعة النطاق في المجالات النفسية والسياسية والعسكرية عمدت بواسطتها إلى تهيئة المنطقة لتطورات جديدة يتوقعونها كنتائج لعملياته العسكرية شرقي نهر الأردن.
واستمرت المعركة ست عشرة ساعة في قتال مرير على طول الجبهة، ومن خلال مجرى الحوادث وتحليل العمليات القتالية اتضح أن القوات الإسرائيلية المهاجمة بنت خطتها على ثلاثة مقتربات رئيسة ومقترب رابع تضليلي لتشتيت جهد القوات المدافعة المقابلة، وجميع هذه المقتربات تؤدي حسب طبيعة الأرض والطرق المعبدة إلى مرتفعات السلط وعمان والكرك..
وكانت القوات الإسرائيلية شنت هجوما واسعا على الضفة الشرقية لنهر الأردن امتد من جسر الأمير محمد شمالا حتى جنوب البحر الميت، وكان هدف الهجوم حسب ما أعلنت سلطات الاحتلال في حينه ‘القضاء على مواقع الفدائيين الفلسطينيين في مخيم الكرامة’.
وفيما عمدت وحدات رصد ‘فتح’ إلى مراقبة تحركات القوات المعادية، وتدارست قياداتها التدابير الواجب اتخاذها وعلى الأخص المجابهة أو الانسحاب من المواقع المستهدفة لتأتي ضربته في الفراغ وفقا لمبادئ قتال الحرب الشعبية، اتخذت القيادة الأردنية استعداداتها للتصدي للعدوان الوشيك فوضعت القوات في حالة استنفار وتعبئة انتظارا للتطورات المتوقعة.
وكانت معركة الكرامة نقطة تحول كبيرة بالنسبة لحركة فتح خاصة والمقاومة الفلسطينية عامة، وتجلى ذلك في سبل طلبات التطوع في المقاومة، لا سيما من قبل المثقفين وحملة الشهادات الجامعية، والتظاهرات الكبرى التي قوبل بها الشهداء في المدن العربية التي دفنوا فيها، والاهتمام المتزايد من الصحافة الأجنبية بالمقاومة الفلسطينية، ما شجع بعض الشبان الأجانب على التطوع في صفوف المقاومة.
كما أعطت معركة الكرامة معنى جديدا للمقاومة تجلى في المظاهرات المؤيدة للعرب والهتافات المعادية التي أطلقتها الجماهير في وجه وزير خارجية إسرائيل آبا ايبان أثناء جولته يوم 7/5/1968 في النرويج والسويد، حيث سمعت آلاف الأصوات تهتف ‘عاشت فتح’.
وعلى الصعيد العربي كانت معركة الكرامة نوعا من استرداد جزء من الكرامة التي فقدتها في حزيران 1968 القوات المسلحة العربية التي لم تتح لها فرصة القتال، ففي معركة الكرامة أخفقت إسرائيل في تحقيق أهدافها العسكرية والإستراتيجية لرفع معنويات الإسرائيليين، بل ساهمت في زيادة خوفهم وانعزالهم.
وحول خسائر المعركة، فقد استشهد 17 شهيدا من الجانب الفلسطيني، و20 من الجانب الأردني و65 جريحا بينهم عدد من الضباط كما خسرت المقاومة 10 دبابات و10 آليات مختلفة ومدفعين، فيما قتل 70 إسرائيليا وأكثر من 100 جريح، ودمرت 45 دبابة، و25 عربة مجنزرة و27 آلية مختلفة، و5 طائرات.
وبعد انتهاء المعركة صدرت العديد من ردود الفعل كان أبرزها، قول الرئيس الشهيد ياسر عرفات إن ‘معركة الكرامة شكلت نقطة انقلاب بين اليأس والأمل، ونقطة تحول في التاريخ النضالي العربي، وتأشيرة عبور القضية الفلسطينية لعمقيها العربي والدولي’.
في المقابل، قال رئيس الأركان الإسرائيلي في حينه حاييم بارليف، في حديث له: ‘إن إسرائيل فقدت في هجومها الأخير على الأردن آليات عسكرية تعادل ثلاثة أضعاف ما فقدته في حرب حزيران’.
وقال أيضا في حديث آخر، ‘إن عملية الكرامة كانت فريدة من نوعها ولم يتعود الشعب في (إسرائيل) مثل هذا النوع من العمليات، وبمعنى آخر كانت جميع العمليات التي قمنا بها تسفر عن نصر حاسم لقواتنا’.
وعلق أحد كبار القادة العسكريين العالميين، رئيس أركان القوات المسلحة في الاتحاد السوفياتي في تلك الفترة المارشال جريشكو، بقوله: ‘لقد شكلت معركة الكرامة نقطة تحول في تاريخ العسكرية العربية’.
أما رئيس أركان الجيش الأردني حينها، الفريق مشهور الجازي فعقب، ‘أقول بكل فخر، إنني استطعت تجاوز الخلاف الذي كان ناشئا آنذاك بين الفدائيين والسلطة الأردنية، فقاتل الطرفان جنبا إلى جنب، وكقوة موحدة تحت شعار: كل البنادق ضد إسرائيل فكانت النتيجة مشرفة’.

أسماء شهداء معركة الكرامة:

أسماء شهداء الثورة الفلسطينية:

اسم الشهيد الاسم الحركي
تيسير شريف محمد هواش أبو شريف
بشير كامل داود أبو تمام أبو أمية
ربحي محمد حسن حامد الاسطى ربحي أبو الشعر
محمد دعاس محمد أبو عبيد عبد الحميد ناصر
خليل جمعة علي ذيب خليل أبو الليل
جميل إبراهيم حسين بابية بلعاوي سليمان عبد الحميد
سلامة محمود محمد البورنو وحيد
عبد المطلب داود قاسم الدنبك الفسفوري
زهير أديب عبد الجبار جودة جبار
جميل محمد يوسف أبو عصبه سامي “المدير”
علي محمد أبو السعود عبد الرحمن أبو السعود
داود فارس سليمان الدودة أبو فارس
إبراهيم محمد سالم رضوان أبو رضوان
إبراهيم يوسف مصطفى صرصور أبو صطيف
سعدي عبد الله حسان عاشور أبو عاشور
محمود أحمد عودة العوضات سيف الدين أبو رائد
محمد رياض عبد الفتاح داود الخياط أبو أسعد
خالد علي كايد كساب أبو خالد
جمعة سالم مسلم رزق أبو رزق
حسن داود سليمان شوشاري رمزي
حسين محمود محمد قديح أبو قديح
عبد الرحمن يونس عبد الرحيم المنتقم
فتحي رجب محمد نمر مصطفى ناصر خالد
فتحي محمد حسن سليم أبو سليم
علي حسن علي عياد أبو خالد
محمد نمر محمد دعاس أبو دعاس
عوض محمد عوض العديلي رائد
محمود علي عبد الجليل الخطيب أبو الجليل
حامد أحمد محمد العزة صلاح الدين
محفوظ محمود موسى شحيط أبو اللد
سمير محمد حمدان الخطيب ناصر
سليم عبد المجيد سعيد علي أبو سعيد
محمد ابراهيم حسن عاصي بلال
محمد جميل علي الدبش فتحي الخياط
ذيب محمود ذيب سليمان أبو الاديب
رفيق بدوي محمود سيدو أبو سيدو الدكتور
ابراهيم صقر ابراهيم عياد أبو العياد
عبد الله ابراهيم عبد القادر يانس أبو يافا
داود محمد داود قاطوني منير أبو منصور
جميل محمد محمود أبو صبيحة رائد
محمود يعقوب عطية رشيد عزمي
عزت حسين محمود عبيد أبو عبد الرحمن
فوزي موسى عبد الله أبو طير أبو طير
خميس خليل عبد القادر النمر أبو فارس
صقر احمد محمد مرار سلطان
محمد اسماعيل عايد شحادة عائد
محمد محمد الشيخ علي محمد زياد
اسماعيل محمود نوفل أبو حسن
تحسين خليفة مصطفى أبو غنيم أبو حسان
فرج سالم عدوان صقر أبو صقر
محمد جرابيع غيث أبو عزوم أبو عزوم
سليمان ذيب سليمان الحجاجرة أبو سليمان
تركي محمد جياب الوحيدي الوحيد
محمد عبد الحافظ محمود محمد الفوكيني
أسعد نجيب الخطيب أبو نعيم
محمد خالد رمضان قاسم أبو رمضان
زكي محمود يوسف سليمان سالم مجاهد
عبد الفتاح محمد أحمد الجمال ناصر النجار
رؤوف عمر حسين رؤوف
عبد الهادي أبو بكر
أبو فارس
فهيم محمد أبو غزال –
عاهد سليمان –
مطاوع أحمد إبراهيم –
أبو حميد –
خالد سعدو الحديدي –
صدقي شاكر سمور –
مصطفى محمد أحمد مصطفى –
محمد يوسف ذياب –
فتحي حسين حسن –
محمد أحمد مراد –
أحمد يوسف عطايا –
أحمد محمد شاكر –
عبد اللطيف طاهر أبو هنطش –
عبد الفتاح مصلح الطلوزي –
علي سالم سليمان –
إبراهيم سالم أبو عفون –
غازي حفظي محمد غزال –
إبراهيم حسن حلاوة –
أحمد توفيق سعيد –
أحمد محمد أحمد عبد الباقي –
شاهر عبدالله يوسف –
شحدة محمد أحمد طبيل –
علي عيسى مصطفى –
عدنان عبد الرحيم أبو دياك –
ياسر محمد مصطفى –
حسن موسى الزعبي –
صبحي علي عواد –
بهجت محي الدين النعيمي –
خالد عبد الفتاح العمري –
فلاح محمد عاشور –
عبد الغني الرحمن مصطفى إسماعيل –
حسن فريد عبد الفتاح يحيى –
عبد الرحيم عيسى سمارة –
شاهر محمد عبد الله –
عادل محمد يوسف صالح –
سلامة خليل الطحاوي –
عبد الرحمن رشيد سليمان –
كمال محمد العرعير –
طاهر عبد المجيد –

أسماء شهداء الجيش الأردني:

ملازم اول خضر شكري يعقوب درويش العبيد
ملازم اول محمد هويمل حتمل الزبن
ملازم عيسى سليمان عبدالرحمن صياحين
مرشح راتب محمد سعد البطاينة
مرشح سالم محمد سالم الخصاونة
مرشح عارف محمود محمد الشخشير
عريف أحمد خليل محمد خليل
عريف سلهوم ماطر عيسى الخضير
عريف بلقاوي عطا الله فلاح بني عيسى
جندي اول مسلم قاسم مطير المطارنة
عريف ناصر محمد مطلق حمد الخوالدة
جندي هزيل سلمان سليم العوازم
جندي حامد محمد حمد اللصاصمة
عريف سليم مفلح محمد بني صخر
رقيب أحمد شحادة محمد عبدالرزاق الشروع
جندي ثاني بخيت فرج المراعية الحويطات
جندي محمود علي حسين البلاونة
جندي اول باسم صالح سلمان الحدادين
عريف خالد فوزي عبدالفتاح ابو بكر
جندي إبراهيم محمد عبدالله الشروف
جندي سرحان محمد حسن النمارنة
عريف عبد الرحمن خليل جبريل أبو ناصر
عريف تميم أحمد حسين الريماوي
جندي اول محمود خليل اسعد زين الدين
جندي أحمد مجلي عواد الشلول
عريف محمد نايف محمد بني حميد
جندي حسني طالب حسين سكرية
عريف حميد صدف بخيت الخضير
جندي عبد الرحمن محمد كساب الغنيمات
عريف إسماعيل خليل إسماعيل المراعبة
جندي محمد أحمد فلاح الخطاطبة
عريف سلطان محمود محمد الكوفحي
جندي يعقوب عايد يعقوب بني أيوب
عريف عبد الحميد كامل ياسين التوايهه
جندي مقبول غديفان اثنيان الزبن
عريف محمد محمود أحمد الفريون
جندي اول محمد علي عواد البوريني
جندي اول علي عطية عوض دار الشيخ
جندي طالب شحادة سالم الفقهاء
جندي اول محمد سالم عبدالله الرقاد
جندي اول حسن عبدربة حسن ابو صعليك
جندي عبدالله نزال سالم الكعابنه
جندي عيد فياض راشد العظامات
جندي علي هلال بخيتان راشد الشرفات
جندي محمد فريد موسى الفوارسة
جندي محمد علي عبدالله القضاة
جندي اول فيصل إبراهيم عيسى الرواضيه
جندي اول محمد عبدالله سالم بني حسن
جندي أحمد مزيد طويرش ولد علي
جندي اول محمود فليح خليف الخوالدة
جندي اول نايل مليح سليمان الموالي السردية
جندي عارف محمد حمدان الغنيمات
جندي سليمان علي خليل الحسنات
جندي علي موسى علي الفريحات
جندي محمد محي الدين هزاع قبلان
جندي عبد المجيد فهد عبد النبي بني احمد
جندي أحمد حسن عبدالنبي بني أحمد
جندي عيسى علي عيسى العلاونه
جندي محمد ذياب محمود مطر بني خالد
جندي أحمد محسن فالح البطاينة
جندي صلاح أحمد سليمان الثوايبة
جندي عبدالله فالح محمود القضاة
جندي محمد خليل عبدالحي امواس
جندي كريم عليان حمدان الزيود
عريف عبدالله شعبان عبد الغني شعبانه
جندي يوسف حسين عبدالرحمن محيسن
جندي إبراهيم يوسف إبراهيم السوافطة
جندي عبد الكريم محمود حسين الطميزي
جندي مصباح طلب علي رباع
عريف جبر محمود جابر دار جابر
جندي محمد شفيق عبدالله دار أحمد
جندي حسين معيلي سلمان الجمعان
جندي محمود اسعد سعادة ابو صياح
جندي عمر احمد قاسم كساسبه
جندي بركات محمد علي الزعبي
جندي عواد حمدالله علي ابو زيد
جندي أحمد صالح محسن الذيابات
جندي أحمد فريح مطلق العنانزه
جندي علي عبد الله بخيت العموش
جندي عارف محمد سالم البعيرات
جندي أشتيان أحمد مفلح الصرايرة
جندي مصطفى سليمان اسماعيل الترك
جندي عبدالله سليمان مسلم الطوره
جندي زهير حماد حامد العياصرة
حرس وطني عدنان لطفي كمال

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا