الخليل: نادي الأسير يحذر من مخاطر استدعاء مخابرات الاحتلال لأطفال المحافظة

حذر نادي الأسير في محافظة الخليل اليوم الأربعاء، من ازدياد ومخاطر استدعاء مخابرات الاحتلال لأطفال المحافظة.

وقال مدير النادي أمجد النجار إنه تم رصد عشرات الاستدعاءات ضد أطفال محافظة الخليل من قبل مخابرات الاحتلال، مشيراً إلى أنها تركزت في مخيمي العروب والفوار وبلدة بيت أمر.

وأضاف النجار إن قوات الاحتلال تتعمد اقتحام منازل المواطنين في ساعات متأخرة من الليل، وتقوم بتسليم الأطفال أوامرا لمثولهم أمام ضابط المخابرات مع تحديد المكان والزمان، وإبلاغهم بإحضار أحد والديهم.

وذكر النجار أن آخر الحالات التي تم رصدها تمثلت باستدعاء الطفل فادي محمد الجعار (14 عاماً)، والذي اعتقل بتاريخ 23 آذار الحالي، موضحا أنه ووفقا لشهادة عائلته اقتحمت قوة كبيرة من جيش الاحتلال المنزل منتصف الليل، وتم إبلاغ فادي بضرورة الحضور إلى مركز تحقيق ‘عتصيون’ حيث تم اعتقاله وإجباره على توقيع إفادة ضرب الحجارة، وتحديد جلسة محكمة له.

وشدّد النجار على أن ما يجري هو سياسة ممنهجة تجاه الأطفال والعائلات الفلسطينية تنفذها أجهزة الاحتلال، مطالبا المؤسسات الحقوقية الدولية التي تعنى بالطفولة بضرورة التدخل وأخذ دورها الحقيقي عبر إجراءات حقيقية تنفذها على الأرض تجاه سياسات الاحتلال بحق الأطفال الفلسطينيين.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا