الرئيسيةأخباراسرائيليةهيلاري كلينتون: يجب أن تعود العلاقات بين الولايات المتحدة وإسرائيل "بناءة"

هيلاري كلينتون: يجب أن تعود العلاقات بين الولايات المتحدة وإسرائيل “بناءة”

قالت وزيرة الخارجية الأميركية السابقة هيلاري كلينتون يوم أمس الأحد إن العلاقات بين الولايات المتحدة وإسرائيل يجب أن تعود إلى “بناءة”، وشددت على أهمية عودة تقاسم “المخاوف والمصالح المشتركة الأساسية، بما في ذلك حل الدولتين”.

في اتصال هاتفي مع مالكولم هونلين، نائب الرئيس التنفيذي لمؤتمر رؤساء كبرى المنظمات اليهودية الأمريكية، أضافت كلينتون أنه “يجب أن لا تصبح إسرائيل قضية على أساس حزبي”.

تصريحات كلينتون هي الأولى لها حول العلاقات بين الولايات المتحدة وإسرائيل منذ إعادة انتخاب رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو.

وقال هونلين: “تعتقد كلينتون أننا بحاجة إلى العودة للعمل بين الولايات المتحدة وإسرائيل على أساس البناء وأن نتقاسم المخاوف والمصالح المشتركة الأساسية، بما في ذلك حل الدولتين ومتابعته من خلال المفاوضات المباشرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين. يجب علينا أن نضمن أن إسرائيل لن تصبح قضية حزبية “.

وأضاف هونلين أن وجهة نظر كلينتون هي ذات أهمية خاصة، وجاءت في توقيت محدد، في ظل التغيرات الأخيرة في العلاقة بين الولايات المتحدة وإسرائيل. نلاحظ دعوتها للمفاوضات المباشرة بين الإسرائيليين والفلسطينيين، والتي، في اعتقادنا، هي الطريق الوحيد الممكن لسلام حقيقي”.

التعليقات التي أدلت بها كلينتون، التي من المتوقع أن تعلن ترشحها لسباق الانتخابات الرئاسية 2016 قريبا، تأتي في وقت توترت فيه العلاقات بين الولايات المتحدة وإسرائيل.

وكان أوباما قال مؤخرا إن الولايات المتحدة لا يمكنها ببساطة التظاهر بأن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو لم يرفض إمكانية قيام دولة فلسطينية، موضحا أن ذلك هو السبب في قيام الولايات المتحدة بإعادة تقييم سياستها مع إسرائيل.

اسحق بنحوريون – يديعوت أحرنوت بالإنجليزية – 30\3\2015

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا