الرئيسيةمختاراتتقارير وتحقيقاتالعلاقات الدولية في م.ت.ف ...خلال آذار 2015: استشهاد (5) مواطنين فلسطينّيين، و...

العلاقات الدولية في م.ت.ف …خلال آذار 2015: استشهاد (5) مواطنين فلسطينّيين، و إصابة (130) مواطناً آخراً بجراح، واعتقال (443) مواطناً، واحتجاز (314 ) مواطناً آخراً، على أيدي قوات الاحتلال الإسرائيلي

رام الله، فلسطين، 1/4/2015، أصدرت دائرة العلاقات الدولية في منظمة التحرير الفلسطينية، تقريرها الشهري «شعب تحت الإحتلال» الذي يرصد الانتهاكات الإسرائيلية، بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته، وقد جاء فيه: «أن الإحتلال الإسرائيلي قتل (5) مواطنين فلسطينيين، وأصاب (130) مواطناً آخراً بجراح، واعتقل مايزيد على (443) مواطناً فلسطينياً، فيما احتجز (314) مواطناً آخر خلال آذار/ مارس المنصرم».
وفيما يلي أبرز ما جاء في التقرير:
أولاً : انتهاك الحق في الحياة … استشهاد (5) مواطنين فلسطينيين، وإصابة (130) مواطناً بجراح؛ بينهم (62) طفلاً وامرأةً.
تحدث التقرير عن استشهاد (5) مواطنين فلسطينيين. حيث استشهد المواطن سعيد أبو ريالة بعد إطلاق زوارق الاحتلال الحربية النار باتجاه مراكب الصيادين الفلسطينيين على شواطئ غزة، كذلك استشهد عمر صبح (45 عاماً) إثر تردي وضعه الصحي جراء إطلاق النار عليه وإصابته بجراح قبل (7 أعوام) أثناء اقتحام منزله في مخيم الفارعة/ محافظة طوباس والأغوار الشمالية، كما استشهدت المواطنة فاطمة أبو خصيوان متأثرة بجراح كانت قد اصيبت بيها في عدوان الاحتلال الأخير (2014) على قطاع غزة، كما استشهد علي محمود صافي (21 عاماً) متأثراً بجراح كان قد أصيب بها جراء إطلاق النار عليه من قبل قوات الاحتلال على مدخل مخيم الجلزون/ محافظة رام الله والبيرة، كذلك استشهد خالد موسى السويطي (42 عاماً) من بيت عوا/ محافظة الخليل، جراء دهسه من قبل مستوطن داخل الأراضي الفلسطينية المحتلة عام (1948).
ذكر التقرير أن (130) مواطناً فلسطينياً أصيبوا بجراح، جراء اعتداءات قوات الاحتلال والمستوطنين على المواطنين الفلسطينيين في الضفة الغربية المحتلة بينهم (62) طفلاً وامرأة؛ معظمهم من محافظة القدس المحتلة، التي لا تزال تعاني عدوان الاحتلال والمستوطنين المتواصل عليها، بشكل يجعل الاعتداء على الحق في حياة مواطني المدينة شبه يومي، كذلك أصيب بجراح العديد من المواطنين الفلسطينيين المشاركين المسيرات السلمية لإحياء فعاليات يوم الأرض، جراء إطلاق الرصاص وقنابل الغاز عليهم من قبل قوات الاحتلال.
تحدثت الدائرة عن استمرار قوات الاحتلال في حملات القمع لفعاليات المقاومة الشعبية السلمية، في المناطق الفلسطينية المحتلة، والمتاخمة للجدار والمهددة بالمصادرة والاستيطان، ما أوقع العديد من الإصابات في صفوف المواطنين الفلسطينيين والمتضامنين الأجانب.

ثانياً: الأسرى… معاناة متواصلة – اعتقال (443) مواطناً، بينهم (63) طفلاً وامرأة، واحتجاز (314) مواطناً اخراً، بينهم (73) طفلاً وامرأة.
أشار التقرير إلى قيام قوات الاحتلال باعتقال مايزيد على (443) مواطناً فلسطينياً بينهم (63) طفلاً وامرأة، في مناطق متفرقة من الضفة الغربية المحتلة.
تحدثت الدائرة عن رصد انتهاكات جسيمة بحقوق الأسرى الأطفال على يد سلطات الاحتلال، حيث تعرض الطفل حمزة أبوهاشم (16 عاماً) للنهش على يد كلاب بوليسية أثناء عملية اعتقاله من قبل قوات الاحتلال، والتي انتهت بمحاكمته بالسجن لمدة (6 أشهر) ودفع (4 آلاف شيقل) كغرامة مالية.
أشار تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين إلى أن «عدد الأسرى في سجون الاحتلال تجاوز 6500 أسير، من بينهم 20 أسيرة، 230 طفلاً قاصراً، و 1000 أسير مريض يعانون من أمراض مختلفة؛ 180 أسيرا منهم يعانون من أمراض السرطان والقلب وغيرها من الأمراض المزمنة.
احتجزت قوات الاحتلال (314) مواطناً فلسطينياً، بينهم (73) طفلاً وامرأة، على الحواجز العسكرية خصوصاً الحواجز المؤدية إلى مدينة القدس وغيرها من الضفة الفلسطينية المحتلة و لفترات متفاوتة.

ثالثا: الاستيطان … عنف المستوطنين، تهويد القدس و نهب الأرض.
تحدث التقرير عن مصادقة ما تسمى « لجنة التنظيم والبناء» في بلدية الإحتلال لمدينة القدس، على بناء (49) وحدة سكنية استيطانية جديدة في مستعمرة «راموت»، المقامة على أراضي المواطنين الفلسطينيين في محافظة القدس المحتلة، كما صادقت سلطات الاحتلال على خطلة لبناء (142) وحدة استيطانية سكنية مكونة من ثلاثة بنايات سكنية في مستعمرة «هارحوماه» في مدينة القدس.
ذكرت الدائرة أن مجموعة من المستوطنين حاولوا الاستيلاء بالقوة على منزل عائلة (صب لبن)في منطقة عقبة الخالدية في البلدة القديمة من مدينة القدس، بحجة كونه ملكية «يهودية»، فيما قامت مجموعة أخرى بوضع بيوت متنقلة على قطعة أرض بعد تجريفها تمهيداً لإقامة بؤرة استيطانية في منطقة كيسان/ محافظة بيت لحم، كذلك شرعت قوات الاحتلال في شق طريق استيطاني على أراضي قرية دير نظام/ محافظة رام الله والبيرة، بهدف إقامة برج مراقبة عسكري،
أفادت الدائرة أن مجموعة من المستوطنين أضرمت النار في سيارتين تعود ملكيتهما لمواطنين في قرية المغير/ محافظة رام الله البيرة، وكتابة شعارات عنصرية على جدران في القرية. وهاجم مستوطنون بيوت مواطنين في قرية الطيبة وقاموا بقتل ومصادرة عدد من رؤوس الأغنام. فيما اعتدت مجموعة أخرى على الطفلة آية جابر (15 عاماً) أثناء توجهها إلى مدرستها في البلدة القديمة من مدينة الخليل، في الوقت الذي أغلقت فيه قوات الاحتلال الحرم الابراهيمي في المدينة أمام المواطنين والمصلين؛ بسبب اقتحام زعيم حزب «إسرائيل بيتنا أفيغدور ليبرمان» للحرم. وأقدم مستوطن على دهس المواطن أشرف القواسمي مما أدى إلى إصابته بجراح، فيما رشقت مجموعة من المستوطنين مواطني قرية طوبا/ مدينة يطا بالحجارة مما أدى إلى إصابة الطفلة سجود عوض بجراح.
لاتزال اقتحامات المجموعات الاستيطانية للمسجد الأقصى مستمرة ومغطاة من قبل شرطة الاحتلال، كما يشهد المسجد تضييقات على رواده رجالاً ونساءً، حيث تعرض الكثير منهم إلى الاحتجاز والاعتقال والإبعاد، حيث اقتحم «موشي فيغلين» المسجد الأقصى ترافقه مجموعة من المستوطنين للاحتفال بزفاف ابنه في باحات المسجد، فيما قررت سلطات الاحتلال إبعاد المواطنة المقدسية عبير عودة عن المسجد الأقصى لمدة شهرين ودفع كفالة مالية قدرها (2000 شيقل)، وكذلك إبعاد هنادي الحلواني لمدة شهر عن المسجد.

رابعاً : هدم المنازل والاعتداء على الممتلكات.
أشار التقرير إلى قيام قوات الاحتلال بهدم منزل مكون من طابقين وسور تعود ملكيته للمواطن كفاح الشولي في قرية الجاروشية/ محافظة طولكرم بحجة عدم الترخيص، كما هدمت مصنعاً للحجر ومنزلاً قيد الإنشاء في قرية برطعة الشرقية، وهدمت عدداً من البركسات في قرية زبدة/ محافظة جنين، فيما هدمت منزلا و (5 بركسات) في قرية الجفتلك/ محافظة أريحا والأغوار، بحجة عدم الترخيص، و هدمت منزلين بحجة عدم الترخيص في جبل المكبر، ومنزلاً ومخزن في حي وادي الجوز، وهدمت دكاناً لبيع الصحف، و أجبرت المواطن كفاح دعنا على هدم منزلة بحجة عدم الترخيص وتفادياً لدفع غرامة مالية في البلدة القديمة، فيما هدمت عدداً من البركسات في بلدة بيت حنينا/ محافظة القدس المحتلة. وهدمت أربعة مساكن وخيام، وعددا من البركسات بحجة وقوعها ضمن منطقة تدريب عسكري في خربة مكحول/ محافظة طوباس والأغوار الشمالية.

ذكر التقرير أن سلطات الاحتلال سلمت إخطاراً بهدم بناية تقطنها (35) عائلة فلسطينية تعود ملكيتها للمركز الثقافي الإسلامي التابع لأوقاف مدينة القدس، بحجة عدم الترخيص، كما سلمت إخطارات بهدم (5 منازل) بدعوى عدم الترخيص في قرية نحالين/ محافظة بيت لحم، وإخطارات بهدم (6 منازل) أخرى في حي سلوان في مدينة القدس، كما وسلمت إخطارات بوقف العمل في (6 منازل) بحجة عدم الترخيص في بلدة صوريف ، وإخطارات بهدم (3 مساكن) في خربة الفخيت قضاء يطا/ محافظة الخليل، كذلك سلمت إخطارات بهدم مسكنين وعدد من البركسات في قرية بردلة/ محافظة طوباس والأغوار الشمالية.
تحدث التقرير عن قيام قوات الاحتلال بالاستيلاء على أسطح منازل المواطنين محمد صعابنة، ومحمد نواصرة من قرية فحمة/ محافظة جنين، كما احتلت أسطح (3 منازل) في قرية سوسيا/ محافظة الخليل، محولة إياها إلى نقاط مراقبة عسكرية.

خامساً: تهديد الممتلكات… وتدمير المحاصيل الزراعية.
ذكر التقرير أن قوات الاحتلال والمستوطنين قطعوا وأتلفوا ما يزيد على (1920) شجرة زيتون خلال الشهر المنصرم؛ حيث جرفت قوات الاحتلال (100 دونم) قرب الشارع المؤدي إلى مستعمرة «ألون موريه» مما أدى إلى اقتلاع (300) شجرة زيتون تعود ملكيتها لمواطنين من قرية سالم، كما اقتلعت قوات الاحتلال (300) شجرة زيتون وعددا من السلاسل الحجرية في قرية عقربا، و (60) شجرة زيتون في قرية بورين/ محافظة نابلس، واقتلعت مجموعة من المستوطنين (60) شجرة زيتون بالقرب من مستعمرة «عادي عاد» المقامة على أراضي المواطنين الفلسطينيين في قرية ترمسعيا/ محافظة رام الله والبيرة، كما اقتلعت مجموعة من المستوطنين (1200) من أشجار الزيتون واللوزيات في بلدة الشيوخ، فيما جرفت قوات الاحتلال مايقارب (500 دونم) من الأراضي الزراعية في بلدة تقوع/ محافظة الخليل، وجرفت قوات الاحتلال (80 دونم) من أراض زراعية بهدف إقامة منطقة صناعية والتمهيد للاستيلاء على (650) دونم أخرى من أراضي قرية كيسان/ محافظة بيت لحم.

تحدثت الدائرة أن قوات الاحتلال صادرت عدداً من آليات الحفر والنقل وصهاريج لنقل المياه بعد اقتحامها لخربة ابزيق/ محافظة طوباس والأغوار الشمالية، كما صادرت كاميرات وأجهزة نقالة أثناء اقتحامها لمنزل المواطن عماد أبوشمسية في مدينة الخليل.
سادساً : صحافة … منع نقل الحقائق.
تحدث التقرير عن إصابة الصحافي محمود عليان بجراح أثناء تغطيته لاقتحام قوات الاحتلال لقرية بوابة القدس التي أقامها المواطنون الفلسطينيون على الأراضي المهددة بالمصادرة بالقرب من قرية العيزرية/ محافظة القدس، كما اعتدت قوات الاحتلال على الصحافي هاني فنون واحتجزته ومنعته من تغطية مسيرة لعدد من المواطنين الفلسطينيين احتجاجاً على مصادرة أراضيهم لصالح إقامة مشاريع استيطانية على أراضي قرية كيسان/ محافظة بيت لحم، فيما اعتقلت قوات الاحتلال الصحافي علي العويوي وصادرت حاسوبه الشخصي بعد اقتحامها لمنزله في مدينة الخليل.

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا