الرئيسيةأخبارالرئيسيةالمصلون يتحدّون إجراءات الاحتلال المشددة ويتدفقون إلى الأقصى

المصلون يتحدّون إجراءات الاحتلال المشددة ويتدفقون إلى الأقصى

تدّفق منذ ساعات صباح اليوم الاثنين، المواطنون من سكان البلدة القديمة في القدس المحتلة، وضواحيها، وبلداتها، وداخل أراضي عام 1948 إلى المسجد الأقصى، رغم إجراءات الاحتلال المشددة.

واضطرت شرطة الاحتلال الخاصة إلى فرض مسار صغير للمستوطنين الذين يقتحمون المسجد، بحيث لا يتعدى دخولهم من باب المغاربة، والخروج من باب السلسلة القريب منه، بسبب انتشار المصلين الكبير في المسجد، علاوة على السماح للشبان الذين تقل أعمارهم عن الثلاثين عاما من دخوله.

واقتحمت مجموعات صغيرة من المستوطنين منذ ساعات الصباح المسجد الأقصى، بحراسات معززة ومشددة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال، استجابة للدعوات التي أطلقت لإقامة فعاليات واحتفالات خاصة بعيد ‘الفصح العبري’ داخل المسجد.

يذكر أن قوات الاحتلال حوّلت القدس القديمة على وجه الخصوص إلى ما يشبه ‘الثكنة العسكرية’، ونشرت المئات من عناصر وحداتها الخاصة في الشوارع والطرقات المؤدية إلى الأقصى، وباحة حائط البراق، كما نصبت متاريس بالقرب من المسجد، للتدقيق ببطاقات المواطنين، فضلا عن الإجراءات المشددة التي فرضت خارج أسوار المدينة المقدسة، وتسيير الدوريات العسكرية والشرطية في الشوارع الرئيسة، ومحاور الطرق بالقرب من سور القدس التاريخي.

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا