الرئيسيةأخبارشتات وجاليات وسفاراتالولايات المتحدة : فعاليات حاشدة لإحياء ذكرى يوم الأرض الخالد

الولايات المتحدة : فعاليات حاشدة لإحياء ذكرى يوم الأرض الخالد

أحيت الجالية والمؤسسات الفلسطينية في الولايات المتحدة الأميركية الذكرى الـ39 ليوم الأرض الخالد ، بإقامة العديد من الفعاليات والأنشطة في معظم المدن الأميركية ، واختتمتها يوم أمس واليوم بفعاليتين رئيسيتين في مدينتي باتل روج وشيكاغو بدعوة من المجلس الفلسطيني الأميركي والقوى الوطنية وبمشاركة عضوي الكنيست العرب جمال زحالقة وأحمد الطيبي.

وفي بيان وصل دائرة شؤون المغتربين من الجالية الفلسطينية في الولايات المتحدة، فقد شملت الفعالية الرئيسية في مدينة شيكاغو مهرجاناً جماهيرياً حاشداً في ذكرى يوم الأرض بمشاركة ما يزيد عن ألف مدعو، حيث كان المتحدث الرئيسي للحفل السيد جمال زحالقة عضو الكنيست العربي وألقى الكلمة الرئيسية للحفل مؤكدا على حقيقة أن الشعب الفلسطيني في أماكن تواجده كافة هو شعب واحد ، مشيرا إلى أن هذه هي الحقيقة الرمزية المركزية ليوم الأرض والى أن خلاص الشعب الفلسطيني وحريته وسعادته تتحقق بعودة أرضه إليه وعودته لها.

وفي كلمته الحماسية التي قوطعت عشرات المرات من قبل الحضور بالهتاف والتصفيق قال زحالقة : ان الإستراتيجية الصهيونية تقوم على تفتيت الشعب الفلسطيني زمانيا ومكانيا من حيث تقسيمهم إلى سكان للضفة، قطاع غزة، مواطني اسرائيل، سكان القدس، ولاجئي الخارج ، وأن الرد على ذلك هو بإعلان وتأكيد حقيقة أننا شعب واحد لا يقبل القسمة إلا على واحد ، فأبن الناصرة مسؤول عن الفلسطيني ساكن شيكاغو وابن شيكاغو مسؤول عن ابن مخيم البريج وإبن البريج مسؤول عن القدس وكلنا مسؤولون عن مخيم اليرموك الجريح وأهله.

وأكد زحالقة أن مفتاح مواجهة مخططات الصهيونية التفتيتية ومفتاح البقاء للشعب الفلسطيني هو وحدته كشعب واحد في أماكن تواجده كافة ، داعياً إلى تحقيق الوحدة الوطنية الفلسطينية الحقيقية ونبذ الخلافات والإنقسامات بين المكونات الفلسطينية، ضارباً مثال القائمة العربية المشتركة التي تشكلت في الداخل الفلسطيني.

وأستعرض زحالقة مراحل السيطرة الصهيونية على الأرض الفلسطينية منذ بدايات الصراع العربي الإسرائيلي، والدور الذي إضطلع به فلسطينيو الداخل بالتشبث بأرضهم وتقديم التضحيات في سبيل إستعادة ما سلبه الإحتلال ، فكانت الهبات الجماهيرية في الداخل الفلسطيني تعبيراً حقيقياً عن توحدهم مع أبناء شعبهم في شتى أماكن تواجده والإنخراط في مسيرة النضال الطويلة التي يقودها شعبنا للدفاع عن أرضه.

من جانبه أشار د. أحمد الطيبي عضو الكنسيت العربي عن القائمة العربية الموحدة في كلمة له عبر الفيدوكونفرس، إلى أن يوم الأرض أساس الوطن والنضال والحفاظ على الكرامة والوحدة الوطنية، منوها إلى استمرار أبناء شعبنا في مناطق عام 48 في الصمود والثابت على أرضهم بالرغم من كل ما يتعرضون له من تميز عنصري ومضايقات من قبل الاحتلال الإسرائيلي لحمله على ترك أرضهم ودفعهم للهجرة.

بدوره رهيف عوض الله الناطق باسم شبكة المنظمات الفلسطينية في الولايات المتحدة قال في يوم الأرض نستذكر شهداء يوم الأرض في المثلث والجليل وكافة شهداء فلسطين ، مشيرا إلى أن الأرض الفلسطينية تتعرض لهجمة استيطانية ممنهجة تهدف لتغير معالم أرض فلسطين وسط صمت عالمي.

من جانبه قال فراس الطيراوي في كلمة المؤسسات الفلسطينية الراعية للحفل : تمر علينا ذكرى يوم الأرض وما زلنا نواجه نفس المخطط الإسرائيلي بمصادرة الأرض وإقامة المستعمرات وجدران الفصل العنصري وتهويد القدس الشريف.

وألقى الناشط السياسي الدكتور سنان شقديح كلمة بالنيابة عن المترشح لرئاسة بلدية شيكاغو هيسوس غارسيا دعا فيها أبناء الجالية الفلسطينية في شيكاغو للتصويت بكثافة للمرشح غارسيا لإسقاط منافسه رئيس البلدية الحالي رحبعام ايمانيويل وهو جندي احتياط في جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وذكر شقديح أن ايمانيويل مطروح بعد عامين كنائب للرئيس على قائمة هيلاري كلنتون التي تسعى لخوض الانتخابات الرئاسية الأميركية بعد اقل من عامين ما يؤكد على ضرورة السعي لإسقاط عمدة شيكاغو الحالي وإنهاء مستقبله السياسي هنا في شيكاغو حتى لا يصبح نائب الرئيس الأميركي القادم جنديا صهيونيا.

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا