مستوطنون وعناصر مخابرات يقتحمون الأقصى

اقتحمت مجموعة من مخابرات الاحتلال، ومجموعات صغيرة من المستوطنين اليهود، اليوم الاثنين، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة تحرسهم قوة معززة ومشددة من عناصر الوحدات الخاصة بشرطة الاحتلال.

وتصدى المصلون لاقتحامات المستوطنين بهتافات التكبير والتهليل، فيما واصلت شرطة الاحتلال اجراءاتها المشددة بحق النساء والشبان واحتجاز بطاقاتهم الشخصية خلال دخولهم الى المسجد الأقصى.

ونقل مراسل وفا عن أحد العاملين في الأوقاف الاسلامية قوله، إن عناصر من شرطة الاحتلال اعتدت على أحد موظفي دائرة الأوقاف وهو محمد أبو قطيش عند باب الرحمة في الاقصى بعد أن اعترض على شتم عنصر من شرطة الاحتلال المرابطات بكلمات بذيئة وغير أخلاقية، تزامناً مع اعتداء شرطة الاحتلال على مُسنٍ فلسطيني في الأقصى؛ الأمر الذي تسبب بتوتر الأجواء في المسجد المبارك وارتفاع حدة التكبيرات.

ويتواجد في الاقصى عدد كبير من المصلين ومن طلبة حلقات العلم وطلبة عدد من مدارس المدينة المحتلة.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا