المخرجان أبو شنب وأبو سنينة يفوزان بجوائز في مهرجان زايد

فاز خريجا كلية دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة في بيت لحم، المخرجان بهاء أبو شنب، ومحمد أبو سنينة بجوائز إقليمية في مهرجان جامعة زايد السينمائي للشرق الأوسط 2015 الذي انعقد في أبو ظبي.

وحصل المخرج الشاب أبو شنب على جائزة أفضل فيلم وثائقي عن فيلمه ‘قوت الحمام’ ، فيما حصل المخرج الشاب أبو سنينة على جائزة الشرف للمهرجان عن فيلمه ‘تسابيح الجراح’.

ويتناول الفيلم الوثائقي ‘قوت الحمام’ للمخرج بهاء أبو شنب قضية عبور العمال على الحاجز المسمى 300 فمن الساعة الواحدة والنصف صباحا، البرد القارس يتسلل، الشوارع المؤدية الى الحاجز المخصص للعبور من مدينة بيت لحم الى القدس خالية وصامتة، بائع القهوة يعد أغراضه، وعلى مقربة منه أبوه الذي قد تخطى الخمسين من عمره وقد بدأ بعرض بضاعته على ألواح خشبية، الكل بانتظار قدوم مئات العمال الذين ستعج بهم المنطقة بعد وقت قصير.

كما ويروي الفيلم الوثائقي ‘تسابيح الجراح’ للمخرج محمد الفاتح أبو سنينة حكاية أم مقدسية وطفلها، يحاولان الوصول إلى بيتهما ‘المسجد الأقصى’ عبر طريق الآلام، وحياتهما في المكان.

وقال رئيس كلية دار الكلمة الجامعية، القس متري الراهب: ‘إن طلبة وخريجي كلية دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة يحصلون على العديد من الجوائز العالمية والدولية، إذ استطاعت الكلية الجامعية أن تجعل من طلبتها وخريجيها رواداً ‘لما صنع في فلسطين’، لتضع بصمتها على خارطة العالم’.

وأكد المنتج المشرف على الأفلام سائد أنضوني أحد أعضاء الهيئة الأكاديمية في الكلية الجامعية: ‘أن هذه الجوائز تأتي ثمرة عمل دؤوب على مدار عام كامل قام به الطلبة بمساعدة أعضاء من الهيئة الأكاديمية في الكلية الجامعية’.

يذكر أن كلية دار الكلمة الجامعية أنتجت عشرة أفلام قصيرة منها خمسة أفلام وثائقية وخمسة أفلام روائية لمخرجين ومخرجات شباب، ضمن مشروع ‘إعلام الشباب من أجل التغيير المجتمعي’ في دائرة الفنون المرئية في الكلية الجامعية وبدعم من الأوتو بير ميلليه الإيطالية.

وتعتبر كلية دار الكلمة الجامعية للفنون والثقافة أول مؤسسة تعليم عالٍ فلسطينية تركز تخصصاتها على الفنون الأدائية والمرئية والتراث الفلسطيني والتصميم، كما وتمنح درجة البكالوريوس في الفنون المعاصرة وإنتاج الأفلام.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا