العالول: نتنياهو يسعى لتحسين صورة الإحتلال القبيحة أمام اوروبا

اعتبر عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمود العالول، تصريح رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو بجاهزيته للقاء الرئيس محمود عباس، بمثابة تحسين لصورة الاحتلال وصورته القبيحة امام اوروبا.

وقال العالول في تصريح لإذاعة “رايــة” المحلية: “لا خطوات دون ايقاف الاستيطان، وتنفيذ اتفاقية تحرير الاسرى القدامى وإقرار اسرائيلي بمرجعية العملية السياسية”، معتبرا اعلان نتنياهو جاهزيته للقاء الرئيس ابو مازن بمثابة مسعى لتحسين صورته القبيحة أمام اوروبا وخلق علاقات لتحسين صورة الاحتلال”.

واشار العالول الى تناقضات نتنياهو، قائلاً: “نتنياهو يصرح ويبدي استعداده للقاء الرئيس عباس، لكنه يعطي بالوقت ذاته تعليماته ببناء وحدات استيطانية والتوسع في المستوطانت الحالية”.

وكان موقع اسرائيلي، قد نشر أمس الاحد، رغبة نتنياهو بلقاء الرئيس عباس، ذكرها أمام ثلاثة وزراء خارجية كل من ألمانيا والوزير وكندا ونيوزلندا، حيث قال: “أنا مستعد للقاء معه أرجوكم إقناعه”.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا