تراجع السياحة لإسرائيل بنسبة 20% بسبب العدوان على غزة

دلت معطيات رسمية في وزارة السياحة الإسرائيلية على تراجع عدد السياح الوافدين إلى إسرائيل بنسبة 20% خلال النصف الأول من العام الحالي قياسا بالفترة نفسها من العام الماضي، وعزا مسؤولون في الوزارة ذلك إلى الحرب العدوانية التي شنتها إسرائيل على قطاع غزة في الصيف الماضي.

وذكر موقع “واللا” الالكتروني اليوم الخميس، أن كبار المسؤولين في الوزارة عقدوا اجتماعا طارئا برئاسة وزير السياحة المتطرف، ياريف ليفين، الأسبوع الماضي، من أجل البحث في سبل تشجيع السياحة إلى البلاد.

وقال ليفين إنه “حدث في أعداد السياح بعد ’الجرف الصامد’ مباشرة. لقد كان لهذا الأمر وزن كبير من دون شك”.

واعتبر ليفين أن تسويق إسرائيل في العالم ينبغي أن يكون مركزا أكثر من أجل “استنفاذ القدرة الهائلة” لإسرائيل من الناحية السياحية، وقال إنه “يجب بذل جهود في أوساط الجماهير التي تشعر بأمن أكثر بمجيئها إلى هنا، مثل اليهود غير الإسرائيليين والمسيحيين الإنجيليين”.

وتابع ليفين، المعروف بمواقفه المتطرف والقانون العنصرية والمعادية للديمقراطية التي يطرحها، أنه “علينا أن نستعرض إسرائيل الجميلة التي لا يرونها في نشرات الأخبار”.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا