لوكي يتخلي عن فكرة تشكيل حكومة أغلبية

زعيم الحزب الليبرالي اليميني (فنسترا)، لارس لوكي راسموسن، يتخلى عن فكرة تشكيل حكومة تتكون من الأحزاب الأربعة في التكتل اليميني.

– من المستحيل تشكيل حكومة أغلبية، يقول “لارس لوكي راسموسن”.

هذا ما ينوي زعيم الحزب الليبرالي اليميني بإعتباره المفوض ملكيا لتشكيل الحكومة إبلاغه للملكة في الصباح، وبالتالي فإن من المرجح أن تبدأ من ثم جولة تفويض ملكي ثانية.

من الصعب التزحزح برلمانيا
واعتبر سابقا أن مهمة تشكيل حكومة أغلبية من من الأحزاب الأربعة في التكتل اليميني، الفنسترا، حزب الشعب الدنماركي، التحالف الليبرالي والمحافظين، تكاد تكون مستحيلة.

وكان “لارس لوكي راسموسن” يحلم بتشكيل حكومة قادرة على المناورة سياسيا، ولكن ذلك لم يكن ممكنا بالكوكبة المذكورة أعلاه، كما يقول.

– حكومة أغلبية من الأحزاب الأربعة التي تملك مجتمعة 90 مقعدا، كانت ستكون حكومة من الصعب زحزحتها برلمانيا في حالة نجاحها في التوافق مع نفسها، يقول زعيم الفنسترا.

ويؤكد “لوكي” في ذات الوقت أنه ما زال راغبا في تعاون “واسع” في البرلمان.

جولة جديدة على الطريق
وكان “لارس لوكي راسموسن” قد حصل في الجولة الأولى على تفويض ملكي لتشكيل حكومة أغلبية، ولكن ظهر واضحا بعد المفاوضات في نهاية هذا الأسبوع أن ذلك لن يكون ممكنا.

وستكون هناك الآن جولة ثانية، وسيكلَّف “لارس لوكي راسموسن” مجددا كمفوض ملكي بإجراء مفاوضات لتشكيل الحكومة.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا