اهم ما جاء في اخبار الصحافة الاسرائيلية 26-6-2015‎

بعد سبعين سنة من الكارثة: الشعب اليهودي يعود الى عدده ما قبلها – 16 مليون نسمة

(يديعوت – ايتمار آيخنر:26/6)
بعد سبعين سنة من انتهاء الحرب العالمية الثانية يصل عدد اليهود في العالم (بمن فيهم أبناء وأحفاد الازواج المختلطين) الى نحو 16 مليون نسمة – قريبا من حجم السكان اليهود في العالم في العام 1939، عشية تلك الحرب، والذي بلغ 16.6 مليون نسمة. هذا ما يتبين من التقرير السنوي لمعهد تخطيط سياسة الشعب اليهودي، والذي سيبحث يوم الاحد القادم في جلسة الحكومة الاسبوعية.
في الفصل الذي يبحث في الديمغرافيا كتب انه منذ العام 1945، حين كان عدد الشعب اليهودي يبلغ 11 مليون نسمة، ازداد عدد اليهود في العالم باستمرار ليصل الى 14.2 مليون، كما احصي في بدايى 2015. وفي السنوات العشرة الاخيرة بين 2005 و 2015 ازداد عدد السكان اليهود في العالم بمعدل اكثر من 8 في المئة – المعدل الاعلى مقارنة بكل عقد سابق منذ نهاية الحرب العالمية الثانية.
وتقوم هذه الحسابات على معايير فقهية بالنسبة لمن يسكن في اسرائيل وتعريف ذاتي بالنسبة لمن يسكن في بلدان اخرى. ومن يسعى الى تخفيف حدة هذا النهج يمكنه ان يدرج في السكان اليهود مجموعتين فرعيتين اخريين مع صلة حالية بالشعب اليهودي: المهاجرون وانسالهم ممن ليسوا يهودا حسب الفقه وهم يعرفون بانهم “بلا دين (350 الف) و “يهود بشكل جزئي” يسكنون في الولايات المتحدة في قسمهم الاكبر هم انسال ازواج مختلطين، وعددهم هو نحو مليون نسمة، الى جانب يهود “بشكل جزئي” يسكنون ايضا في بلدان اخرى في الشتات. وضم هؤلاء الناس الى عدد السكان اليهود، هم قرار ذاتي تماما، مما يزيد عدد اليهود في العالم اليوم الى نحو 16 مليون.
مع قيام الدولة كان اليهود 82 في المئة من عموم السكان الاسرائيليين، وازداد معدلهم الى 89 في المئة في عام 1958. ومنذئذ بدأ التقلص التدريجي في نصيب اليهود، وان كان بمعدلات متغيرة من عقد الى آخر، حتى 75 في المئة في بداية 2015. وبتعبير آخر، فمنذ قيام الدولة ورغم بعض التذبذبات فان معدل “اليهود” في اسرائيل بتعريفاتهم المختلفة بقي مستقرا بقدر كبير. ومن ناحية التوزيع العالمي: التركيز اليهودي الاكبر في الشتات يوجد، منذ نهاية الحرب العالمية الاولى، في الولايات المتحدة. وبينما في العام 1957 كان يسكن في الولايات المتحدة نحو 5 مليون يهودي، فقد ازداد عددهم الى 5.7 مليون في 2013. وينبغي أن نعزو ذلك الى التوازن بين الولادة المتدنية من جهة وميزان الهجرة الايجابي من جهة اخرى.
التوزيع السكاني لليهود في الشتات
اسرائيل 6.103.200
الولايات المتحدة 5.700.000
فرنسا 475.000
امريكا اللاتينية 3.83.500
بريطانيا 290.000
روسيا 186.000
المانيا 118.000
استراليا 112.500
افريقيا 74.000
جنوب افريقيا 70.000
اوكرانيا 63.000
هنغاريا 47.900
ايران 20.000
اسيا 19.700
رومانيا 9.400
نيوزيلندا 7.600
المغرب 2.400

استطلاع: نصف الاسرائيليين يعتقدون ان الاتفاق النووي مع ايران خطر وجودي
(معاريف – اريك بندر:26/6)
يعتقد نحو نصف الجمهور في اسرائيل (نحو 49 في المئة) بان الاتفاق المتبلور بين القوى العظمى وايران يشكل خطرا وجوديا على دولة اسرائيل. هذا ما يتبين من استطلاع أجراه معهد جيوكراتوغرافيا بناء على طلب “جيروزاليم بوست”.
وعلى هذه الخلفية، فان اغلبية كبيرة (70 في المئة) من المستطلعين يعتقدون بان على رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو أن يرفض الاتفاق مثلما يلوح الان. وعندما سئلوا كيف ينبغي لنتنياهو أن يتصرف الان في الموضوع، أجاب 46 في المئة بان عليه أن يضغط على الرئيس اوباما بشكل سري. 16 في المئة قالوا ان عليه أن ينشر اعتراضا رسميا وعلنيا، و 9 في المئة فقط يعتقدون بان على اسرائيل أن تتخذ اجراءات عسكرية. وفقط نحو 7 في المئة قالوا ان على اسرائيل أن تقبل بالاتفاق كما هو.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا