الأسير خضر عدنان يواصل إضرابه لليوم الـ 55

يواصل الأسير خضر عدنان (37 عاما) من بلدة عرابة جنوب جنين، اليوم الأحد، ولليوم الـ 55 على التوالي، إضرابه المفتوح عن الطعام، احتجاجا على اعتقاله إداريا.

وذكرت عائلة الأسير عدنان أنه ‘مصر على الاستمرار في إضرابه حتى نيل حريته أو الشهادة بالرغم من تردي وخطورة وضعه الصحي حيث يرقد في مستشفى ‘أساف هروفيه’ الإسرائيلي’.

وقد أكدت هيئات حقوقية وهيئة شؤون الأسرى ونادي الأسير الفلسطيني أن وضع عدنان الصحي في تدهور خطير، في ظل جهود كبيرة تبذل من أجل إطلاق سراحه.

يشار إلى أن عدنان كان قد خاض إضراباً مماثلاً لمدة 67 يوماً قبل ثلاث سنوات تحت شعار ‘كرامتي أغلى من خبزي’، وتحققت مطالبه بالإفراج عنه من سجون الاحتلال.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا