فتح تثمن قرار البرلمان البلجيكي لمقاومة انتهاكات إسرائيل حقوق أسرانا

ثمنت حركة فتح قرار البرلمان البلجيكي المتخذ اليوم الأربعاء في بروكسيل بجلسته الخاصة حول الأسرى والمعتقلين والنواب الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

ويقضي القرار ببدء التحرك العاجل في اتجاه الضغط لإطلاق سراح كافة الأسرى والتصدي لانتهاكات الاحتلال.

وقال المتحدث باسم حركة فتح في أوروبا جمال نزال إن خطوة البرلمان البلجيكي المتضمنة تشكيل لجان برلمانية لتقصي الحقائق حول الظروف الصعبة التي يعانيها أسرانا تطور حاسم تجاه شجب ورفض انتهاكات اسرائيل الدائمة حقوق الأسرى الفلسطينيين البواسل. وثمنت الحركة مجهود الحكومة الفلسطينية وقيادات حركتنا ودبلوماسيينا في بروكسيل لوضع السلطات البرلمانية في بروكسيل بتفاصيل الصورة الخطيرة لوضع أسرانا في سجون المحتلين.

وقد جاء القرار البلجيكي عقب دراسة البرلمانيين تقريرا مفصلا قدمته الحكومة الفلسطينية ممثلة برئيس هيئة شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع للبرلمان البلجيكي بهذا الخصوص.

ودعت فتح برلمانات الاتحاد الاوروبي والدول الأوروبية غير الأعضاء في الاتحاد الى إرسال رسالة قوية ضد السياسات الإسرائيلية لوقف نواحيها الاجرامية المتمثلة بظروف الاعتقال وأسبابه الباطلة وانتهاك الحقوق القانونية للأسرى الفلسطينيين.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا