الرئيسيةأخبارالرئيسيةاشتية: إسرائيل قتلت حل الدولتين والمستوطنون اصبحوا ينادون بدولة "يهودا والسامرة"

اشتية: إسرائيل قتلت حل الدولتين والمستوطنون اصبحوا ينادون بدولة “يهودا والسامرة”

خلال لقاء مع تجمع للاجئين في بيت لحم

اشتية: إسرائيل قتلت حل الدولتين والمستوطنون اصبحوا ينادون بدولة “يهودا والسامرة”

بيت لحم- قال عضو اللجنة المركزية لحركة فتح محمد اشتية إن الحفاظ على وكالة غوث وتشغيل اللاجئين أساس الحفاظ على حق العودة، مطالبا بحل أزمة الوكالة المالية ببشكل نهائي حتى تتمكن من ممارسة عملها وليعود طلبة المدارس إلى مدارسهم بموعدها الطبيعي.

وأضاف اشتية، خلال افتتاح مؤتمر للاجئين في مخيم عايدة اقامه مركز لاجىء، أن المناخ العام في الأراضي الفلسطينية محتقن بسبب انسداد الأفق السياسي واستمرار الانشقاق والمستويات غير المسبوقة من الفقر والبطالة والدمار في قطاع غزة.

وتابع: حل الدولتين لم يعد ممكنا على الأرض، فالمستوطنون أصبحوا ينادون بإقامة دولة “يهودا والسامرة” في الضفة، وإسرائيل تمنع قيام دولة فلسطينية بالتهرب من استحقاقات الاتفاقات الموقعة مع منظمة التحرير.

وشدد اشتية على وجوب اعادة صياغة العلاقة بين السلطة ومنظمة التحرير على أساس أن السلطة ذراع المنظمة وليست موازية لها او بدلا عنها. وطالب بالمسارعة بعقد مجلس وطني جديد من أجل الحفاظ على م.ت.ف ممثلا شرعيا ووحيدا للشعب الفلسطيني.

وأشار إلى ضرورة إيجاد لجنة تنفيذية جديدة وإعادة صياغة العلاقات الوطنية على أسس ديمقراطية وعلى قاعدة المصلحة الوطنية الفلسطينية وليس بالأفق الفصائلي الضيق.

وقال: لا خيار لنا إلا الوحدة الوطنية، فحماس برفضها الوحدة ترتكب خطأ كبيرا وتارخيا ستدفع فلسطين والقدس ثمنه.

وحول مؤتمر حركة فتح المزمع عقده نهاية العام، قال اشتية: نعول عليه كثيرا في تبني نهج سياسي ونضالي جديد لحركة فتح وهو استحقاق وجميع اعضاء اللجنة المركزية يريدونه وسيكون في 29/11/2015 في رام الله.

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا