المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا

مهرجان إسرائيلي لـ”تذوق الخمور”على مقبرة مأمن الله

تستعد شركات (إسرائيلية) تبيع الخمور والمشروبات المفترة لإطلاق (مهرجان لتذوق الخمور) على أرض مقبرة مأمن الله الإسلامية التاريخية في مدينة القدس المحتلة.

وذكرت بلدية الاحتلال في القدس، عبر موقعها الرسمي على الإنترنت، أن (المهرجان) سيقام يومي 26 و27 /أغسطس /آب الجاري، بمشاركة شركات خمور (إسرائيلية).

ويتضمن المهرجان عرض أصناف من الخمور المصنوعة (إسرائيليا) ودول أخرى، وتصاحبه عروض غنائية صاخبة وراقصة لـ(إسرائيليين) وغيرهم من الماجنين من أوروبا وأميركا.

ويقام مهرجان الخمور بالتزامن مع افتتاح فرع جديد لشبكة مقاهي (لندفير)، والتي تقدم الخمور على أرض مقبرة مأمن الله الإسلامية، الأمر الذي أثار موجة غضب كبيرة لدى المسلمين ولجان الأوقاف.

ووجه النائب في الكنيست الاسرائيلية طلب ابو عرار، رسالة لرئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو حذر خلالها من مغبة تنظيم ” مهرجان تذوق الخمور ” على ارض مأمن الله الوقفية ، مطالبا بالغاء المهرجان و منع تنظيمه .

و أرسل ابو عرار نسخة من الرسالة لما يسمى بوزير الامن الداخلي الاسرائيلي و المستشار القضائي لحكومة الاحتلال، شدد فيها على ان الاستهتار بالاماكن المقدسة للمسلمين وبالمقابر، سيشعل المنطقة، وان حكومة اسرائيل تتحمل مسؤولية هذه المجازفات اللاعقلانية، والافتزازية للمسلمين،مستذكرا مهرجانا مشابه اقيم قبل عامين تقريبا في ساحة مسجد بئر السبع الاسير، والذي اشعل موجة من الاحتجاجات.

Exit mobile version