المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا

مقترح الائتلاف الحكومي في إسرائيل حول سحب جنسية مسؤول منظمة بيتسيلم وردود الفعل الإسرائيلية على ذلك

إعداد وترجمة قسم الإعلام الإسرائيلي لمركز الاعلام

نشرت صحيفة إسرائيل اليوم في عددها الصادر اليوم الاثنين 24/10/2016، قضية مقترح قانون رئيس الائتلاف الحكومي دافيد بيتان، الرامي إلى سحب الجنسية الإسرائيلية من رئيس منظمة “بيتسيلم” الحقوقية حجاي إلعاد، وقالت الصحيفة أن هناك معيقات قضائية تقف أمام بيتان، في التقدم بمقترح القانون في الكنيست لكي يصادق عليه، وأشارت الصحيفة أن بيتان يسعى الآن إلى مقترح قانون يمنع من الإسرائيليين ممارسة “نشاطات معادية ضد دولة إسرائيل” في المنظمات والمحافل الدولية .
ولاقت هذه المقترحات ردود فعل متنوعة في الوسط الإسرائيلي، نبرز فيما أدناه أهم ما ورد منها في الصحف ووسائل الإعلام العبرية:
• قال رئيس الائتلاف الحكومي دافيد بيتان، أن المدير العام لمنظمة بيتسيلم الحقوقية حجاي إلعاد، تجاوز خطا أحمر وعليه يجب دفع عملية التشريع القاضية بسحب جنسية كل مواطن يدعو مؤسسات دولية إلى العمل ضد إسرائيل.(ريشت بيت/23-10-2016)
• قالت الأمينة العامة لحزب البيت اليهودي، شولي موعلام، إن “النشاطات المعادية لإسرائيل والتي تقودها منظمة “بيتسيلم” والمنظمات اليسارية المتطرفة في الساحة الدولية هي ممنوعة حسب قانون العقوبات، وأنه يجب تطبيق القانون عليهم بالرغم من الانتقادات الدولية التي ستوجه إلى إسرائيل”.(القناة السابعة/23-10-2016)
• قال عضو الكنيست من البيت اليهودي، بتسلائيل سموتريتش: “لن يكون هناك سحب جنسية من حجاي إلعاد، لأن هذا سيأخذ الكثير من الوقت، لقد تجاوز خطا أحمرا في الديمقراطية الإسرائيلية، ولكن يجب أن يكون هناك توازن في التعامل”.(إسرائيل اليوم/23-10-2016)
• قالت زعيمة حزب ميرتس، زهافا غلائون، إن بيتان يسعى لزيادة رأس ماله السياسي على حساب منظمة بيتسيلم، وأشارت غلائون أن دعوات بيتان والدعوات المشابهة خطيرة وتقترب لتحليل الدماء، وأضافت غلائون أن الجنسية في الدولة الديمقراطية هي حق أساسي، كما ودعت الشرطة لتوفير الأمن لحجاي إلعاد.(هآرتس/23-10-2016)
• قالت زعيمة حزب الحركة، تسيبي ليفني، أن الطائفية، الكراهية والمطاردة هي أساس تشريع الائتلاف الحكومي، وأضافت ليفني أنه وحتى وإن لم يتم التشريع، إلا أن الحديث والاقتراحات المسمومة من شأنها أن تدمر إسرائيل من الداخل والخارج، وأشارت ليفني أن مثل هذه الاقتراحات من شأنها أن تؤذي إسرائيل دوليا.(إسرائيل اليوم/23-10-2016)
• قال عضو الكنيست عن المعسكر الصهيوني، ميكي روزنتال، أنه يجب علي بيتان أن يقدم مقترح قانون للكنيست فيه يجبر عضو الكنيست أن يدرس كل فكرة تمر في رأسه لمدة خمسة دقائق قبل أن يفتح فمه”.(معاريف/23-10-2016)
• انتقد عضو الكنيست عن القائمة المشتركة، أحمد الطيبي، مقترح قانون بيتان وقال أنه لم يبقى إلا الذهاب وهدم بيت حجاي إلعاد”.(إسرائيل اليوم/23-10-2016)
• هاجم عضو الكنيست عن الليكود، أورن حازان، مقترح بيتان وقال إن بيتان يبدو أنه محتار، ويشعر نفسه في كوريا الشمالية. وأضاف حازان أنه لا يمكن منع الإسرائيليين من التقدم لأي منظمة دولية.(موقع والاه/23-10-2016)
• قال عضو الكنيست عن المعسكر الصهيوني، يوئال حسون، “قوانين دافيد بيتان ستجلب العقوبات لإسرائيل، أعضاء الكنيست عن الليكود يجلبون مقترحات سخيفة، أغلبها على شكل نكت ومهازل برلمانية”.(يديعوت أحرونوت/22/10/2016)
• قال أمين عام حزب ميرتس، إيلان غلائون، “الحكومة التي لا تنجح في القضاء على الإرهاب والفقر، تنشغل الآن في بيتسيلم، وفي سلطة البث والفنانين، وتخلق منهم أعداءً للشعب. إن أي محاولة لمعاداة المنظمات المجتمعية المدنية ووسائل الإعلام هي محاولة متسلطة من قبل منتخبي جمهور ثملين”.(معاريف/23-10-2016)
• قالت منظمة بيتسيلم الحقوقية، “أن هذه التهديدات لن تردع منظمة بيتسيلم ومئات الآلاف من الإسرائيليين المعارضين للاحتلال من القيام بعملها.(يديعوت أحرونوت/23/10-2016)
• قالت عضوة الكنيست عن المعسكر الصهيوني، إن حكومة نتنياهو تطيح بضرر دولي غير مسبوق على إسرائيل، وأن هذا من شأنه أن يجلب عقوبات حقيقية ضد إسرائيل، كما وأشارت إلى أن أعضاء الائتلاف الحكومي جبناء وليس عندهم بعد نظر، وأنهم يحاولون دائما صرف نظر الجمهور الإسرائيلي عن مشاكله الحقيقية.(هآرتس/ 22-10-2016)
• قال عضو الكنيست عن حزب ميرتس عيساوي فريج،إن أعضاء الائتلاف الحكومي يطالبون بتحويل إسرائيل إلى دولة ديكتاتورية مكممة للأفواه، وتسحب الجنسية من مواطنيها.(هآرتس/22-10-2016)
• قالت عضوة الكنيست عن المعسكر الصهيوني رفيتال سويد، إن الخطابات في الأمم المتحدة ليست طريقة لتغيير سياسة الحكومة، واقتراح قوانين مناهضة لحرية التعبير ليست طريقة لمنع الخطابات في الأمم المتحدة”.(معاريف/ 22-10-2016)

Exit mobile version