الرئيسيةأخبارالرئيسيةنزال: نطلب اعتماد قرارات اليونسكو عالميا وإلزام إسرائيل بها

نزال: نطلب اعتماد قرارات اليونسكو عالميا وإلزام إسرائيل بها

ثمنت حركة فتح قرار لجنة التراث العالمي في منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، بخصوص تأييد مشروع قرار “البلدة القديمة في القدس وأسوارها”.

وجاء في بيان للمتحدث باسم حركة فتح في أوروبا جمال نزال: “إذ تشيد حركتنا بدور رئيس دولة فلسطين في متابعة حقوق دولتنا وشعبها في المؤسسات العالمية وتكلل ماراثون عودة فلسطين الى مقاعدها على يديه الى الصدارة العالمية تحيي حركتنا تصويت اليونسكو بإيجابية حاسمة لصالح تكريس الشخصية الاسلامية الحصرية والهوية الفلسطينية الخالصة للمسجد الأقصى ورفض اليونسكو كذلك المسميات الاسرائيلية المضللة لأماكن لا وجود لها فعليا”.

وقال: ان رفض اليونسكو تعبير “جبل الهيكل” واعترافها في المقابل بحائط البراق كجزء من المسجد الأقصى يصفع الأباطيل الاسرائيلية، مكرسا الحق التاريخي والرواية التاريخية الصادقة لشعب فلسطين. وأضاف نزال: وعليه ندعو العالم وحكوماته وأحزابه الصديقة الى اعتماد هذه الرؤية مرتكزا لمحددات الزامية قوامها احترام الحقوق السياسية والدينية لشعبنا في القدس وبما يستدعيه ذلك من صد عملي لسياسات اسرائيل التهويدية في عاصمتنا القدس.

وتابع: “نطب الآن احترام كافة بنود قرار “بلدة القدس القديمة وأسوارها”، الذي تبنته لجنة التراث العالمي (الدورة الاستثنائية رقم 40) في باريس، وأبرزها ‎التأكيد على عدم شرعية أي تغيير أحدثه الاحتلال في بلدة القدس القديمة ومحيطها، ‎والتأكيد على الوضع القانوني للقدس بصفتها مدينة محتلة بحسب قرارات الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي المتعلقة بفلسطين، ‎و‎الإدانة الشديدة لممارسات إسرائيل ومطالبتها بالوقف الفوري لجميع أعمال الحفريات غير القانونية التي تنفذها مجموعات المستوطنين بطريقة تمثل تدخلات صارخة ضد آثار القدس، وكذلك ‎الإدانة الشديدة لاقتحامات المتطرفين وقوات الاحتلال المستمرة للأقصى، ‎ومطالبة سلطة الاحتلال بتسهيل تنفيذ مشاريع الاعمار في الأقصى، مع التشديد على وقف التدخل في مبنى باب الرحمة.

أخبار ذات علاقة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

اخترنا لكم

المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا