دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير تدعو إلى توحيد الجهود في مئوية بلفور واستثمارها لتحقيق أهداف شعبنا

دعت دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير الفلسطينية إلى توحيد الجهود الوطنية الفلسطينية، الرسميّة والشعبية، مع جهود أصدقاء الشعب الفلسطيني وحلفائه لاستثمار مئوية وعد بلفور في إطلاق حملة شاملة، تفضي إلى اعتراف بريطانيا بمسؤوليتها السياسية والأخلاقية، وتدعوها إلى التكفير عن خطيئتها من خلال الاعتراف الكامل بحقوق الشعب الفلسطيني بما فيها حق العودة وتقرير المصير وقيام الدولة الفلسطينية كاملة السيادة.

وثمّنت الدائرة في بيان أصدرته لمناسبة مرور 99 عاماً على وعد بلفور، ودخول العام المئة، الخطوات والجهود التي بدأت في الوطن والشتات لإطلاق الحملة، مُنوّهة إلى أهمية تسليح هذه الجهود بأهداف سياسية واضحة ومُحدّدة تعبر عن برنامج الإجماع الوطني الفلسطيني، وتمكن من استقطاب كل التيارات والقوى السياسية والمجتمعية الفلسطينية، كما تساهم في استقطاب المزيد من القوى المناصرة لحقوق شعبنا على مختلف الصعد الإقليمية والدولية.

وشدّدت دائرة شؤون المغتربين على أهمية التوحد على توجهات وأهداف جامعة مثل شعار “ليكن العام 2017 عاما لإنهاء الاحتلال” وشعار” لتتحمل بريطانيا مسؤولياتها السياسية والأخلاقية عن الظلم الذي أوقعته بالشعب الفلسطيني ولتعترف فوراً بحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف.

ونوّهت الدائرة إلى أهمية استنهاض لجان التضامن مع الشعب الفلسطيني في كل بلدان العالم وتفعيل لجان فلسطين في البرلمانات العربية والصديقة، وبذل جهود سياسية وديبلوماسية مُكثّفة لاستصدار قرارات واضحة من قبل الجامعة العربية، ومنظمة التعاون الإسلامي، ومنظمة الوحدة الإفريقية، والجمعية العامة للأمم المتحدة، وسائر المنظمات الدولية والإقليمية بما يُعزّز الحملة الفلسطينية الشاملة لإنهاء الاحتلال، والاعتراف بالدولة الفلسطينية المستقلة.

وأكدت الدائرة على أهمية وجود مرجعية وطنية عليا تكفل توحيد الجهود الرسمية والشعبية، وتنسيقها، وتكاملها بما يضمن نجاح هذه الحملة في تحقيق أهدافها وعدم الاكتفاء ببيانات الشجب والتنديد بالجريمة التاريخية.

مواضيع ذات صلة

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

أهم الأخبار

فتح ميديا أوروبا