المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا

أبو العسل: استقلال القرار الوطني يساوي التحرر من الاحتلال وعقد المؤتمر السابع مصلحة وطنية

اعتبر أمين سر إقليم حركة فتح في أريحا جهاد أبو العسل، استقلال القرار الوطني مساويا لقضية التحرر من الاحتلال وعقد المؤتمر السابع للحركة في موعده مصلحة وطنية وفتحاوية على درب تحقيق أهداف الشعب الفلسطيني.

وقال أبو العسل في حديث لاذاعة موطني اليوم السبت:” أن كل مؤتمر للحركة يحمل أهدافا محددة متعلقة بمصالح الشعب الفلسطيني العليا، المتعلقة حسب المرحلة.

وأوضح ابو العسل فقال :” أنه منذ انعقاد المؤتمر الأول وحتى انعقاد المؤتمر السادس في بيت لحم ، كانت القضايا الوطنية هي محاور المؤتمرات ،وأضاف:” كانت المؤتمرات تحسم الجدل حول التحولات وتمارس أدوارها الفعالة للحفاظ على ديمومة الثورة الفلسطينية”معتبرا عقد المؤتمر في موعده مصلحة وطنية وفتحاوية ” وطالب الجميع دعم عقد المؤتمر في موعده”.

ورأى أبو العسل، ان هدف الهجمة على الرئيس ابو مازن من المتآمرين، هو القضية الفلسطينية، والشعب الفلسطيني ، وقال :” يحاولون مصادرة القرار الفلسطيني المستقل المدفوع ثمنه من دماء الشهداء، وحرية الاسرى، مؤكداً أن الحفاظ على استقلالية القرار الفلسطيني بالنسبة للشعب الفلسطيني يساوي في الأهمية قضية دحر الاحتلال.

وأكد أبو العسل التفاف قيادات وكوادر ومناضلي الحركة والشعب الفلسطيني حول الرئيس محمود عباس ” معربا عن ايمانه بانتصار ارادة مناضلي الحركة والشعب الفلسطيني وقيادته على المنشقين عن الشرعية الوطنية الفلسطينية، مشدداً على أن فلسطين أكبر من الجميع.

Exit mobile version