المكتب الإعلامي الفلسطيني في أوروبا

التربية: لا شرعية للقرارات الأخيرة في جامعة الأقصى

رام الله- رفضت وزارة التربية والتعليم العالي، القرارات الصادرة في جامعة الأقصى مؤخراً، والتي أعلن بموجبها عن تشكيل مجلس جديد للجامعة وفصل مجموعة من العاملين فيها، واعتبرتها لاغية ولا قيمة لها.

وأكدت وزارة التربية في بيان صحفي مساء اليوم الأربعاء، أن لا شرعية لما يصدر عن أي جهة غير شرعية، وأن أي تعامل مع هذه القرارات سيضع المتعاملين معها تحت طائلة المسؤولية القانونية والإدارية والمالية.

وشددت على أن تلاحق القرارات وتسارعها إنما يدل على محاولة مكشوفة لتعطيل أيِّ اتفاق يحل أزمة الجامعة، وأن الوزارة ستمضي قدماً في سعيها لإنهاء الأزمة عبر ذات القنوات المكلفة.

ودعت تلك القنوات إلى اتخاذ الخطوات العاجلة لإلغاء القرارات المذكورة، وإلا ستجد الوزارة نفسها مضطرة لاتخاذ إجراءات لم تحددها، قد تمس بمسيرة الجامعة بمجملها.

Exit mobile version